اتصالات وتقنية

توافر الإنترنت .. قيمة أساسية للمستخدمين أثناء سفرهم

يركز المستخدمون أثناء سفرهم على عدد من الأمور التي يجب أن تتوافر في المدن التي يسافرون إليها أو الأماكن التي يزورونها، كوسائل الراحة والمواصلات وغيرها، إلا أن توافر الإنترنت جاء على رأس أولوياتهم، فبحسب دراسة قامت بها شركة Linksys العاملة في مجال تطوير حلول الربط الشبكي، ينظر معظم السياح الآن إلى مسألة الاتصال بالإنترنت كجزء أساسي من عطلاتهم.
واستطلعت الدراسة آراء أكثر من ثمانية آلاف شخص يعيشون في دول مختلفة، وخلصت إلى أن المشاركين من الشرق الأوسط يقيمون ضرورة الاتصال بالإنترنت بدرجة أعلى من نظرائهم في أوروبا الغربية، حيث يتطلع هؤلاء إلى امتلاك مستوى الاتصال ذاته بشبكة الإنترنت تماما كما هي الحال في منازلهم، مؤكدين هذا الأمر باعتباره أولوية قصوى.
وأشارت نسبة ضئيلة من الأشخاص الذين شملتهم الدراسة إلى استعدادهم للابتعاد كليا عن استخدام شبكة الإنترنت طوال مدة عطلاتهم، وكان عدم وجود خدمة الإنترنت بمنزلة إلغاء خيار الإقامة بالنسبة إلى المسافرين العرب، حيث أكد 95.2 في المائة منهم رفضهم الحجز في أي مكان لا تتوافر فيه خدمة الإنترنت.
وكان هذا التوجه أكثر وضوحا لسكان السعودية، حيث أشار 94.4 في المائة منهم إلى أهمية وجود خدمة الإنترنت كأولوية قصوى، كما أن ما يقارب نصف المشاركين في الدراسة من منطقة الشرق الأوسط أكدوا حرصهم على اختيار أماكن إقامة بديلة في حال عدم توافر خدمة الإنترنت اللاسلكية Wi-Fi، في حين أيد الثلث وبشكل قوي مسألة الإقامة في أماكن بديلة بسبب عدم وجود خدمة الإنترنت.
ووفقا للدراسة فإن 92 في المائة من شريحة الاستطلاع المقيمين في منطقة الشرق الأوسط صنفوا مسألة توافر خدمة الإنترنت اللاسلكية Wi-Fi كعامل حاسم عند التخطيط للعطلة، بينما اعتبرت نسبة 1.5 في المائة من شريحة الاستطلاع أن مسألة توافر خدمة الـ Wi-Fi غير مهمة جدا، أما في السعودية فقد وصلت هذه النسبة 91.8 في المائة.
في سياق متصل، أبدت الأسر التي لديها أطفال حاجة أكبر إلى وجود خدمة اتصال لاسلكي بالإنترنت مقارنة بالأسر التي تسافر مع أبناء كبار حيث بلغت النسبة 77 في المائة مقابل 62 في المائة على التوالي، كما أظهرت الدراسة أن تفضيلات واحتياجات الأبناء ممن هم تحت سن الـ 18 عاما كان لها تأثير أكبر في اختيارات الآباء للفندق أو مكان الإقامة مقارنة بالأسر التي تسافر مع أبناء أكبر سنا. وتعتبر خدمة الإنترنت اللاسلكي Wi-Fi عاملا حاسما عند اختيار المسافرين من منطقة الخليج العربي قضاء عطلتهم داخل دولهم، حيث اعتبر 94.8 في المائة من المستطلعين وجود خدمة إنترنت لاسلكي بالأمر المهم بالنسبة إليهم، بينما اعتبر 77.3 في المائة فقط من المستطلعين في أوروبا الغربية أن هذا الأمر مهم بالنسبة إليهم.
وتشابه الأمر بالنسبة إلى المسافرين إلى دول أخرى، حيث أشار 82.3 في المائة من المسافرين الشرق أوسطيين إلى ضرورة وجود خدمة الإنترنت اللاسلكية مقارنة بنسبة 67.5 في المائة من الأوروبيين، وطالب 84.4 في المائة من السعوديين بوجود خدمة الإنترنت اللاسلكي.
وقال أمان الله خان المدير التنفيذي لشركة لينكسيس في الشرق الأوسط وتركيا وإفريقيا "إن النتائج كانت واضحة تماما، فعدم وجود خدمة الإنترنت اللاسلكي يمكن أن يكون أمرا حاسما في إلغاء الإقامة، وبالتالي ننصح مالكي ومشغلي العطلات ومديري الفنادق بتوفير خدمة اتصال إنترنت لاسلكية تمتاز بالقوة والسرعة والأمن لضيوفهم أو المخاطرة بخسارتهم، ولحسن الحظ، فإن إعداد شبكة إنترنت لاسلكية خاصة بالضيوف والنزلاء يعد أسلوبا بسيطا لتوفير اتصال قوي يوفر لهم قدرة النفاذ إلى الإنترنت دون الوصول إلى شبكة الموظفين الداخلية أو أي من أجهزة إنترنت الأشياء المرتبطة بها".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من اتصالات وتقنية