عقارات- محلية

الشهر المقبل .. «العقاري» يطلق برنامج التمويل المدعوم للبناء الذاتي

علمت "الاقتصادية"، أن صندوق التنمية العقاري سيطلق برنامج "التمويل المدعوم للبناء الذاتي" مطلع آذار (مارس) المقبل، أي بعد سبعة أيام تقريبا، وذلك بعد أن أطلق خدمتين جديدتين للمستفيدين بقوائم الانتظار هما "اعرف دورك، وعجلها"، بهدف التسهيل على المواطنين وتقليص مدة انتظارهم.
ووفقا لمصادر، فإن إطلاق البرنامج في الأول من آذار (مارس) المقبل، جاء بعد أن بدأ الصندوق بشكل تجريبي تفعيل برنامج "التمويل الذاتي" لعدد من المستفيدين مع بعض الجهات التمويلية، لافتة إلى أن سرعة إطلاق البرنامج جاء تقديرا وتلبية لرغبات المستفيدين الراغبين في بناء وحداتهم السكنية.
وبحسب المصادر، فإن المستفيدين من خدمة التمويل المدعوم للبناء الذاتي، هم المواطنون الذين يملكون أراضي خاصة ويرغبون في الحصول على قرض لبناء منزل، وصدرت لهم موافقة.
وحول آلية قروض وزارة الإسكان التي تعتزم إطلاقها قريبا، أكدت أن الآلية ستكون على غرار آلية برنامج "التمويل المدعوم" الخاص بالصندوق العقاري، ويجري حاليا العمل على ترتيب قاعدة البيانات الخاصة به، متوقعة أن تتضح جميع الأمور المتعلقة بقروض وزارة الإسكان خلال الأسبوع المقبل.
وكانت مصادر مطلعة قد رجحت لـ "الاقتصادية" أن الصندوق العقاري قد يطلق الشهر المقبل بشكل رسمي برنامجي "البناء الذاتي" و"ضمانات التمويل المدعوم" مع القطاع المصرفي.
ويعد برنامج البناء الذاتي أحد الخيارات التمويلية الجديدة لمستفيدي "التمويل المدعوم"، في حين أن برنامج "ضمانات التمويل العقاري" يخدم عددا كبيرا من المواطنين، ممن هم على قوائم الصندوق العقاري وغيرهم، وذلك لتقليل المخاطر الناتجة عن عدم انتظام سداد أموال الجهات الممولة.
كما بدأ صندوق التنمية العقارية في كانون الأول (ديسمبر) من العام الماضي، العمل بأحد المسارات الجديدة لبرامج "التمويل المدعوم" والمتمثل في "تحويل القرض القائم إلى تمويل مدعوم"، وهو دعم يقدم للمستفيدين المسجلين في قوائم الصندوق، والحاصلين على تمويل عقاري قائم لدى جهات التمويل المشاركة وما زالوا مستمرين في السداد.
وبين الصندوق، أنه يهدف من هذا المسار إلى التخفيف على المستفيدين بتحمل أرباح التمويل العقاري الحاصلين عليه، الأمر الذي يسهم في زيادة نسبة تملك المواطنين لمنازلهم، بما يتوافق مع "رؤية 2030".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من عقارات- محلية