تقارير و تحليلات

خروج 61.5 ألف أجنبي من سوق العمل وتوظيف 13.5 ألف سعودي في 3 أشهر

أظهرت بيانات سوق العمل للربع الثاني من العام الجاري 2017، ارتفاع معدل البطالة بين السعوديين إلى 12.8 في المائة، مقارنة بـ12.7 في المائة، بنهاية الربع الأول من العام نفسه.
ووفقا لتحليل وحدة التقارير الاقتصادية في صحيفة "الاقتصادية"، استند إلى بيانات الهيئة العامة للإحصاء، فإن عدد العاطلين السعوديين ارتفع 13.4 ألف شخص بنسبة تقدر بـ1.9 في المائة، خلال الربع الثاني مقارنة بنهاية الربع الأول.
وبلغ عدد العاطلين السعوديين بنهاية الربع الثاني 736.3 ألف شخص، فيما كان 722.9 ألف بنهاية الربع الأول.
وشكلت الإناث 55 في المائة من إجمالي عدد العاطلين السعوديين بنهاية الربع الثاني، بنحو 402.6 ألف سعودية، بينما الذكور 333.8 ألف سعودي، بنسبة تبلغ 45 في المائة من العاطلين السعوديين.
وزاد عدد العاطلين السعوديين من الذكور بنحو 8.9 ألف سعودي (1.1 في المائة)، بينما ارتفع عدد العاطلات السعوديات بنحو 4.5 ألف سعودية، بنسبة زيادة 1.9 في المائة.
على الجانب الآخر، ارتفع عدد المشتغلين السعوديين، نحو 13.5 ألف شخص (0.4 في المائة)، بما يعني توظيف هذا العدد خلال ثلاثة أشهر، حيث بلغ عدد المشتغلين السعوديين بنهاية الربع الثاني 3.05 مليون، مقارنة بـ3.04 مليون نهاية الربع الأول.
وجاء ارتفاع الوظائف للسعوديين في الربع الثاني بشكل أكبر لدى الذكور، حيث تم توظيف نحو 7.92 ألف من الذكور، مقابل توظيف 5.58 ألف وظيفة للإناث.
ويٌشكل الذكور 66 في المائة من المشتغلين السعوديين، وعددهم 2.03 مليون مشتغل فيما الإناث يشكلن 34 في المائة، وعددهن 1.02 مليون مشتغلة.
فيما تراجع عدد المشتغلين الأجانب بنحو 61.5 ألفا (0.6 في المائة)، بما يعني خروج هذا العدد من وظائفهم خلال ثلاثة أشهر، حيث بلغ عدد المشتغلين الأجانب بنهاية الربع الثاني 10.79 مليون، مقارنة بـ10.85 مليون نهاية الربع الأول، بما يعكس نجاح برامج السعودة التي تنتهجها وزارة "العمل".
وبحسب التحليل، ارتفع عدد السعوديين الباحثين عن عمل بنحو 16.94 ألف سعودي، حيث كان عددهم 906.55 ألف بنهاية الربع الأول، بينما ارتفع إلى 1.08 مليون بنهاية الربع الثاني.
وشكلت الإناث 80 في المائة من السعوديين الباحثين عن عمل بنهاية الربع الثاني، بعدد 859.6 ألف سعودية، بينما الذكور 216.4 ألف سعودي، ونسبتهم 20 في المائة من السعوديين الباحثين عن عمل.
ومن اللافت أن عدد السعوديين الذكور الباحثين عن عمل، انخفض بنحو 2.67 ألف سعودي (1.2 في المائة)، بينما ارتفع عدد السعوديات الباحثات عن عمل بنحو 172 ألف سعودية، بنسبة زيادة 18.7 في المائة.
وارتفعت قوة العمل السعودية (سعوديين) بـ28921 شخصا (0.5 في المائة)، لتبلغ 5.74 مليون بنهاية الربع الثاني، مقابل 5.71 مليون بنهاية الربع الأول.
بينما تراجعت قوة العمل في السعودية (سعوديين وأجانب) بـ132532 شخصا (1 في المائة)، لتبلغ 13.32 مليون بنهاية الربع الثاني، مقابل 13.45 مليون بنهاية الربع الأول.
وبينت النتائج من واقع بيانات السجلات الإدارية أنَّ أعلى نسبة للسعوديين الباحثين عن عمل كانت في الفئة العمرية (25 ـ 29) سنة وذلك بنسبة بلغت 34.2 في المائة.
وأوضحت النتائج من واقع بيانات السجلات الإدارية أنَّ نصف السعوديين الباحثين عن عمل يحملون الشهادة الجامعية، حيث بلغت نسبتهم 50.5 في المائة.
وذكرت نتائج النشرة أن معدل البطالة لإجمالي السكان السعوديين (15 سنة فأكثر) من واقع تقديرات مسح القوى العاملة خلال الربع الثاني 2017، بلغ 12.8 في المائة، بواقع (7.4 في المائة) للذكور (33.1 في المائة) للإناث.
بينما بلغ معدل البطالة في المملكة لإجمالي السكان ( 15 سنة فأكثر )، نحو 6.0 في المائة، بواقع (3.3 في المائة) للذكور، و(22.9 في المائة) للإناث.
وفيما يتعلق بمعدل المشاركة الاقتصادية لإجمالي السكان (15 سنة فأكثر)، قد بلغ 54.2 في المائة، موزعة بين الذكور (78.2 في المائة)، والإناث (18.7 في المائة).
وبحسب النشرة، بلغ معدل المشاركة الاقتصادية لإجمالي السكان السعوديين (15 سنة فأكثر)، نحو 40.3 في المائة.

*وحدة التقارير الاقتصادية

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات