الرياضة

ندا: توقف النصر غريب .. وسأسعد الشباب آسيويا

استغرب النجم الكويتي مساعد ندا مدافع منتخب بلاده الكروي الأول وفريق القادسية، توقف مفاوضات نادي النصر معه فجأة في الفترة الماضية، مؤكداً أنه لا يعرف السبب الحقيقي لتوقف تلك المفاوضات بعد أن كان قاب قوسين أو أدنى من التوقيع معه ليجد نفسه أخيراً في ناد كبير بحجم الشباب، قائلا «أنا سعيد جداً بوجودي في الدوري السعودي مجددا، والذي يعتبر أفضل دوري عربي على الإطلاق، ويتمناه أي لاعب خليجي نظراً لتفوقه جماهيرياً غيره من الدوريات الأخرى وسعادتي أكبر بوجودي في نادي الشباب». وأضاف ندا في المؤتمر الصحافي الذي عقد البارحة في المركز الإعلامي لنادي الشباب وسط حضور رجال الصحافة والإعلام «في البداية كانت هناك مفاوضات مع نادي الوحدة السعودي ولكن لم تنجح بسبب اختلافنا على الأمور المالية، ليأتي عرض آخر من النصر وكنت قريبا من الانتقال إليه إلا أنني لا أعرف السبب الحقيقي حتى الآن لتوقفه، رغم المطالبات الجماهيرية النصراوية بالتعاقد معي حيث اعتبر هذا فخرا لي». وعن عرض نادي الشباب، أجاب «كان العرض قويا وجادا بخلاف العروض الأخرى وحرصت على قبوله دون فرض أي شرط، ولم أكن أعرف عن قيمة عرض الشباب في البداية إلا إنني عرفت بعد اتفاق إدارتي القادسية ونظيرتها في الشباب أنه وصل إلى مبلغ 300 ألف دولار لمدة ستة أشهر». وعن تجربة زميله الكويتي أحمد عجب غير الناجحة مع الشباب، رد «تجربة عجب لم تنجح لتعرضه لإصابة أثناء مشاركته مع الشباب وليس لسوء مستواه، فعجب يعتبر من أميز اللاعبين الكويتيين حاليا، وأنا حاليا لا أعاني أي إصابة وقد شاركت مع القادسية في آخر مباراة وسجلت هدفا، وإن شاء الله أبذل قصارى جهدي لإسعاد الجماهير الشبابية». وطمأن ندا جماهير الشباب أن وجود اسمه في القائمة الآسيوية لفريقه القادسية الكويتي المشارك في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي لن يمنعه من المشاركة مع الشباب في دوري أبطال آسيا.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة