الرياضية

الوطني أمام النصر بلا فائدة .. والهلال غير «محظوظ»

قال عادل البطي المحلل الفني في قنوات «سبورت» التابعة لشبكة راديو وتلفزيون العرب ART إن نتيجة مباراة النصر والوطني تعبر عن نفسها، واصفا إياها بالكبيرة والقوية. وكان النصر قد دك أمس الأول مرمى الوطني بتسعة أهداف نظيفة في انطلاق منافسات المجموعة الأولى ضمن كأس الأمير فيصل بن فهد لكرة القدم التي تجمع فرق الدرجتين الممتازة والأولى. وامتدح البطي النجوم الذين زج بهم الأورجوياني جورج ديسيلفا مدرب فريق النصر للوقوف على مستوياتهم بحكم أنه مدرب جديد يريد متابعة جميع العناصر وخاصة الذين لم يشاركوا في دوري زين السعودي. وعن عودة النجم الدولي سعد الحارثي، قال البطي «أنا من أشد المعجبين بهذا النجم، وهو نجم كبير وعودته أسعدت الجميع». وأضاف «يحتاج سعد إلى وقت حتى يعود كما كان، وعلى جماهير النصر عدم الضغط عليه، ويحتاج إلى المشاركة تدريجيا ليعود إلى حسه التهديفي رغم تسجيله هدفين». وأوضح البطي أن الوطني لن يستفيد من هذه البطولة إطلاقا كون خسائرها أكثر من فوائدها بالنسبة له، وقال «يلعب مع أندية الرياض والسفر سيرهقه كونه من تبوك، إضافة إلى تركيزه على مسابقة دوري الدرجة الأولى لأمله في العودة إلى مصاف الدوري الممتاز». وعن المواجهة الثانية التي جمعت الشعلة بضيفه الهلال وانتهت للثاني 0/1، قال البطي «مدرب الهلال البلجيكي جيريتس فضل إشراك عدد من العناصر التي أعتبرها أنا مستقبل الفريق والتي لم تجد فرصة للمشاركة مع الفريق الأول». وتابع «نتيجة اللقاء لا تحكي واقع المباراة، الهلال كان الأفضل والمفترض أن تكون النتيجة أكبر من هذه لولا سوء الحظ». ومنح البطي بعض نجوم الهلال الصغار الدرجة الكاملة خلال مشاركتهم أمس ومنهم عبد العزيز الدوسري والحارس خالد شراحيلي العائد من الإعارة. وشدد البطي على أن فرق الدرجة الأولى المشاركة في المسابقة لن تبحث عن المنافسة على لقب المسابقة، وقال «ستكون مباريات إعداد أو تحصيل حاصل، هي تفكر في مسابقة الدوري وهذه المباريات تجهدها وتكلفها أكثر مما تفيدها». واسترسل «بطاقة التأهل في هذه المجموعة ستكون محصورة بين الهلال، الشباب، والنصر فقط مع احترامي للجميع». في المقابل، أكد البرتغالي جوميز مدرب فريق الوحدة الأولمبي لكرة القدم على أن انضباط لاعبيه وتنفيذهم تعليماته ساعدهم في تحقيق الفوز البارحة الأولى أمام الاتحاد في الجولة الأولى من مسابقة كأس الأمير فيصل بن فهد، وقال «طبق اللاعبون كل ما هو مطلوب منهم، وحققوا الفوز في ظل الانضباطية التي كانوا عليها». وكان فريق الوحدة قد قلب تأخره بهدف أمام الاتحاد إلى فوز بهدفين في عقر دار الأخير وبين جماهيره وأضاف في جعبته ثلاث نقاط، حيث تقدم الأول بقدم عبد العزيز الصبياني، استطاع بعدها لاعبو الوحدة تعديل النتيجة بقدم سلمان الصبياني، ومن ثم تسجيل هدف الفوز بقدم وليد محبوب. وشهد اللقاء طرد حكم اللقاء محمد أبو سبعان لاعب الاتحاد، وعبد العزيز الدوسري من الوحدة. وشهد نادي الوحدة عقب هذا الفوز التفافا شرفيا، حيث قدم خالد المطرفي عضو شرف النادي مكافأة مالية قدرها 50 ألف ريال للفريق، فيما واصل الدكتور محمد مقيبل مبادراته الرائعة في تكريم النجوم حيث رصد ثلاث مكافآت مالية لأفضل ثلاثة لاعبين في اللقاء، كما تكفل إيهاب المرزوقي عضو مجلس إدارة النادي وأمين الصندوق بمكافأة مالية لأحسن لاعب في المباراة. وفي المدينة المنورة على ملعب الأمير محمد بن عبد العزيز الرياضية ووسط حضور جماهيري كبير لم يلاق الأهلي أي صعوبة في تجاوز أحد بهدفين نظيفين سجلت عن طريق كل من جفين البيشي من ضربة جزاء، وبدر الخراشي، وعاد الأهلاويون من طيبة الطيبة بثلاث نقاط. وأكد الأمير فهد بن خالد المشرف العام على جهاز الكرة في الأهلي أنه كان يطمع من فريقه في أكثر من ذلك سواءً من ناحية المستوى أو النتيجة ولكن كبداية تعتبر جيدة كأول مباراة للفريق في المسابقة، وقال «أشكر الجمهور الأهلاوي الذي حضر المباراة وأطلب منه الحضور للمساندة في المباراة المقبلة أمام الاتحاد». وأكد إبراهيم هزازي قائد فريق الأهلي على أن فريقه قدم مستوى جيدا ساعده على تحقيق الفوز، وقال «حققنا ما هو مطلوب منا، ونسعى إلى مواصلة مشوارنا في الفترة المقبلة». وتأجلت مباراة الحزم والفيصلي لإصابة عدد من لاعبي الفريق الأول بفيروس إنفلوانزا الخنازير. وفي النتائج، فاز الخليج على القادسية 1/ 0 والفتح على هجر 3/2 في الثانية، ، والطائي على الرائد 2/1 ، وحطين على نجران 2/0 وأبها على ضمك 1/ 0 في الخامسة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضية