عقارات

أمانة الشرقية تعتمد 180مخططا عقاريا وتنشئ مدينة سياحية ضخمة على "الهاف مون"

أكد المهندس ضيف الله العتيبي أمين المنطقة الشرقية أن الأمانة اعتمدت خلال السنوات الثلاث الماضية أكثر من 180 مخططا عقاريا و130 مبنى متعدد الأدوار, معللا تأخير تنفيذ بعض المشاريع في المنطقة الشرقية بسبب المشاكل في البنية التحتية لمواقع المشاريع حيث تسلم الأمانة المشروع للمقاولين الذين بدورهم يفاجأون بمشكلات في الصرف الصحي والكهرباء والاتصالات وغيرها من الخدمات الأخرى. وقال المهندس ضيف الله العتيبي خلال حفل أمانة المنطقة الشرقية ومجموعة المال والأعمال بمناسبة تدشين مشروع قيادات العقارات وإنجازات المدن الخليجية لتبوؤ المنطقة الشرقية أفضل منطقة خليجية لتطوير العقار للواجهات البحرية والتشجير البارحة الأولى في فندق الشيراتون "إن الأمانة تعتزم إنشاء مشروع مدينة سياحية متكاملة في شاطئ نصف القمر حيث تجري حالياً دراسات في هذا الإطار ومن ثم البدء بتنفيذ المشروع, حيث تم استدعاء مكاتب استشارية عالمية دعيت لعمل دراسة لزيادة الواجهات البحرية في شاطئ نصف القمر , كما سيتم تطوير شواطئ العزيزية والخفجي ورأس تنورة وزيادة الرقعة الخضراء فيها". وأضاف أن الأمانة بصدد إعداد برنامج لإعادة تأهيل الأحياء القديمة عن طريق هدم المباني الآيلة للسقوط ورصف الطرق واعمال سفلتة للشوارع وتوسعتها, مشيرا إلى زيادة مساحات الواجهة البحرية بالمنطقة الشرقية بنسبة 60 في المائة . وبين أن مشروع طريق خادم الحرمين الشريفين الواقع في مدينة الخبر رفع لوزير الشؤون البلدية والقروية وينتظر الاعتماد وعلى ضوئه سيتم ترسيته والبدء في تنفيذه وذلك لتقليل الضغط والكثافة على مدخل محافظة الخبر وتسيير الحركة المرورية على طريق الملك, مضيفا أن مشروع الملك عبدالله الحضاري الذي سينشأ في الواجهة البحرية في الدمام لم يتم اعتماده بعد، على الرغم من الإعلان عنه قبل أكثر من عامين, مبينا أن الأمانة قامت بتجهيز موقعه بمنتزه خادم الحرمين الشريفين على كورنيش الدمام على مساحة قدرها 250 ألف متر مربع وبتكلفة تزيد على مليار ريال بهدف طرحه في منافسة حيث سيشكل مركزاً حضاريا مرموقاً في المنطقة الشرقية لما يحويه من قاعات للمحاضرات ومسرح ومتحف وصالات عرض للفنون وحديقة وفندقين أحدهما من فئة الخمس نجوم ومارينا وجسر يصل الجزيرة التي يقع عليها المركز في الشاطئ الغربي للمدينة. من جانبه، قال عبدالرحمن الراشد رئيس غرفة الشرقية "نسعى من خلال الاجتماع إلى مناقشة مبادرة مجموعة المال والأعمال, بتوجيهات من وزارة الشئون البلدية والأعمال لتكريم أفضل عشر مدن خليجية من حيث الأداء التنموي, وقد جاءت المنطقة الشرقية ضمن أربع مناطق ومدن سعودية, تفوقت في أدائها وحظيت باختيارها بين المدن والمناطق العشر المرشحة لهذا التكريم. وبين الراشد لقد تحددت لهذا الاختيار وللتكريم أيضا, معايير وأسس مهمة, مضيفا أن اختيار المنطقة الشرقية ضمن المناطق والمدن المرشحة يعني الكثير من حيث الأهمية الاستراتيجية الاقتصادية والجغرافية والتاريخية للمنطقة الشرقية, كما يعني الكثير فيما يتعلق بتأكيد المزايا الإمكانات التي تتمتع بها صناعيا وتجاريا وسياحيا وثقافيا, إضافة إلى تفوقها بالأداء التنموي والحضاري عامة, وفي مجال التنمية العمرانية وتطوير وتخطيط المدن بشكل خاص.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من عقارات