الرياضة

تعادل يبقي النصر ثالثا والشباب رابعا

تعادل فريقا النصر والشباب دون أهداف في اللقاء الذي جمعهما البارحة على ستاد الأمير فيصل بن فهد في الرياض ضمن منافسات دوري المحترفين السعودي ليرتفع رصيد النصر إلى 18 نقطة ثالثا والشباب رابعا بـ 16 نقطة. تلقى النصر ضربة موجعة في وقت مبكر من زمن المباراة بعد أن تعرض مهاجمه سعد الحارثي لإصابة في ركبته بعد احتكاكه مع حسن معاذ مدافع الشباب حرمته من إكمال المباراة ليحل زميله عواد العتيبي بديلاً عنه في الدقيقة التاسعة. وسيطر الشباب على وسط الملعب دون خطورة كبيرة حيث كانت أولى المحاولات الشبابية من قدم معاذ الذي تسلم كرة من زميلة البرازيلي فابيو سددها قوية تصدى لها كميل الوباري حارس النصر وأبعدها إلى ضربة زاوية لتميل المباراة إلى الهدوء في ظل تحفظ النصراويين الذين تحصلوا على أكثر من كرة خارج المنطقة فشل البرازيلي إيلتون في التعامل معها. وشكل ثنائي الارتكاز النصراوي يوسف الموينع وفهد الزهراني ثقلا واطمئنانا للوسط النصراوي ومنعوا الكثير من التمريرات الخطرة الشبابية. كان الشوط الثاني أكثر إثارة واتضحت رغبة هجوم الفريقين في هز الشباك وكانت أولى المحاولات (47) من رأسية من عواد العتيبي مرت بجانب القائم الأيمن للحارس الشبابي تلتها تسديدها من إيلتون تصدى لها وليد عبد الله (50). وتوغل المهاجم فيصل السلطان بكرة خطرة جهزها لعبده عطيف الذي كاد يودعها الشباك لولا تدخل الزهراني. وأجرى مدرب الشباب عددا من التبديلات لتحريك وسط فريقه حيث كاد أحمد عطيف يصل إلى الشباك الصفراء بعد أن تلاعب بالمدافع عبده برناوي وصوبها بجانب القائم الأيمن (77). وأضاع عواد العتيبي فرصة انفراد مؤكدة (81) ليرد عليه فابيو بكرة مرتدة من الحارس كميل الوباري طوح بها خارج المرمى ليستمر مسلسل ضياع الهجمات من كلا الفريقين.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة