الطاقة- النفط

أسواق النفط تترقب غدا الاجتماع الوزاري لـ «أوبك+» ومحللون لـ «الاقتصادية»: فعالية التخفيضات رفعت برنت 11 % منذ بداية العام

أسواق النفط تترقب غدا الاجتماع الوزاري لـ «أوبك+» ومحللون لـ «الاقتصادية»: فعالية التخفيضات رفعت برنت 11 % منذ بداية العام

مع ظهور بيانات الطلب الجديدة تستمر أسعار النفط في في الارتفاع منذ بداية العام الجاري. «الفرنسية»

تنطلق غدا الأربعاء أعمال الاجتماع الوزاري للجنة مراقبة الإنتاج في تحالف "أوبك+" وهو الاجتماع الذي يحظى بمتابعة قوية من أسواق النفط، فيما تذهب أغلب التكهنات إلى أن المجموعة ليس لديها خطط لإجراء تغييرات على اتفاق الإنتاج الخاص بها.
ومع ظهور بيانات الطلب الجديدة تستمر أسعار النفط في في الارتفاع منذ بداية العام الجاري حيث ارتفع خام برنت بنسبة 11 % ولقد وجدت السوق أساسا أكثر ثباتا مع تداول خام برنت فوق 80 دولارا لفترة من الوقت مدعوما بما يبدو وكأنه توقعات طلب أفضل من المتوقع.
وقال لـ"الاقتصادية"، محللون نفطيون، إن "أوبك+" قامت بخفض الإنتاج بأكثر من مليوني برميل يوميا رغم توقعات بشأن نمو أبطأ بكثير للنفط الصخري الأمريكي هذا العام، لافتين إلى أن التخفيضات كانت فعالة.
وفي هذا الإطار، أكد سيفين شيميل مدير شركة "في جي إندستري" الألمانية، أن توترات البحر الأحمر أدت إلى إعادة تنظيم واسعة النطاق للنقل البحري ما أضاف ما لا يقل عن 100 ألف برميل يوميا إلى الطلب العالمي اليومي على النفط.
وأوضح أن هجمات الطائرات دون طيار الأوكرانية على مصافي التكرير الروسية أثرت في إمدادات الوقود وأثارت مخاوف بشأن إمدادات الخام.
من جانبه، ذكر روبين نوبل مدير شركة "أوكسيرا" الدولية للاستشارات، أن الأحداث الطارئة وأي شيء خارج عن المألوف يمكن أن يدفع الأسعار إلى الارتفاع بشكل حاد مشيرا إلى توقعات شركة "إنرجي إنتلجنس" بحدوث حالة من العرض الأضعف من المتوقع والطلب الأقوى من المتوقع.
وأشار إلى أن برنت ما زال أمامه ارتفاع إذا صدقت توقعات المحللون في بعض أكبر البنوك وسط استمرار تشديد العرض حيث صار العرض المحدود حقيقة بالفعل و هذا هو ما تتفاعل معه الأسعار مع ظهور تقارير عن انخفاض مخزونات النفط العالمية وانخفاض إنتاج "أوبك+".
وكانت خمسة مصادر في تحالف "أوبك+" قالت لـ"رويترز" إن من غير المرجح أن توصي لجنة المراقبة الوزارية المشتركة التابعة للمجموعة بأي تغير في سياسة إنتاج النفط خلال اجتماعها غدا الأربعاء بالتزامن مع بلوغ أسعار النفط أعلى مستوياتها هذا العام.
واتفق أعضاء "أوبك+"، بقيادة السعودية وروسيا، الشهر الماضي على تمديد تخفيضات الإنتاج الطوعية بمقدار 2.2 مليون برميل يوميا لدعم السوق. وتعد التخفيضات طوعية ولا يجري تقسيمها بين جميع أعضاء المجموعة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط