الطاقة- النفط

"ريج زون": الحفاظ على المستوى النفسي للنفط عند 80 دولارا يوفر إشارات زخم إيجابية

"ريج زون": الحفاظ على المستوى النفسي للنفط عند 80 دولارا يوفر إشارات زخم إيجابية

ظلت أسعار النفط الخام ضمن نطاقها الثابت في فبراير. "رويترز"

واصلت أسعار النفط ارتفاعها هذا العام إلى ما يقرب من 80 دولارا للبرميل وسط مؤشرات على تشديد السوق المادية، حسبما ذكر تقرير "ريج زون" النفطي الدولي.

ونقل التقرير عن CIBC Private Wealth تأكيدها أن مستوى 80 دولارا هو "المستوى النفسي" للنفط الخام ويمكن أن يوفر الحفاظ على هذا المستوى بعض إشارات الزخم الإيجابية لاستراتيجيات تتبع الاتجاه.

وأشار إلى اختراق خام غرب تكساس الوسيط في وقت سابق المستوى الرئيس قبل أن يقلص مكاسبه ليغلق مرتفعًا بنسبة 2.2 % عند أعلى سعر تسوية منذ نوفمبر، وقد انفجرت فروق أسعار النفط الخام، والتي تمثل ظروف السوق المادية، إلى أعلى هذا الأسبوع في إشارة إلى تشديد أرصدة العرض والطلب.

التقرير أوضح أن التوترات الجيوسياسية – بما في ذلك الحرب في فلسطين والهجمات على الناقلات في البحر الأحمر – عززت بعض المكاسب، وكان هذا الارتفاع مدعوما بتخفيضات الإمدادات من "أوبك" وحلفائها، ومن المتوقع على نطاق واسع أن تمدد المجموعة التخفيضات في الربع الثاني.

وأشار إلى أن ارتفاع الإمدادات من خارج "أوبك" والمخاوف المستمرة بشأن آفاق الصين، أدت إلى كبح الارتفاع وانكمش نشاط المصانع في البلاد مرة أخرى الشهر الماضي مما زاد من علامات ضعف الطلب.

وتوقع أن تمدد "أوبك +" تخفيضاتها الحالية في الإمدادات إلى الربع المقبل في محاولة لتجنب تخمة عالمية ودعم الأسعار، وفرضت المجموعة قيودا على إنتاج نحو مليوني برميل يوميا.

من جانبه، ذكر تقرير "أويل برايس" النفطي الدولي أن أسعار النفط الخام ظلت ضمن نطاقها الثابت في فبراير، مع ظهور علامات على انتعاش الولايات المتحدة، وقد قوبلت الاقتصادات ببيانات اقتصادية أضعف في كل من أوروبا والصين.

ونوه بوجود أخبار متباينة حول الاقتصاد الكلي، مع استمرار الصين وأوروبا في النضال مع نشاط التصنيع دون التوقعات، بينما تقترب الولايات المتحدة من نقطة التخفيض الأول لأسعار الفائدة، حيث فشلت في تغيير أنماط التداول لشهر فبراير، ما أدى إلى إبقاء خام برنت عند مستوى 83 دولارا للبرميل. واعتبر التقرير أن الشيء الكبير التالي الذي سيحدث لأسواق النفط هو إعلان "أوبك +" عن إلغاء أو تمديد تخفيضات الإنتاج الطوعية الأسبوع المقبل على الرغم من أن الأول يبدو غير مرجح إلى حد كبير في هذه المرحلة.

وارتفعت أسعار النفط 2 % في تعاملات الجمعة، وسجلت مكاسب أسبوعية مع ترقب الأسواق قرار "أوبك +" بشأن مستويات الإنتاج في الربع الثاني، وتقييم بيانات اقتصادية جديدة من الولايات المتحدة وأوروبا والصين.

وارتفعت العقود الآجلة لخام برنت تسليم أيار 1.64 دولار أي 2 % لتبلغ عند التسوية 83.55 دولار للبرميل. وسجلت العقود الآجلة للخام تسليم أبريل التي انتهى أجلها في 29 فبراير 83.62 دولار للبرميل.

وزاد خام غرب تكساس الوسيط الأميركي تسليم أبريل 1.71 دولار أو 2.19 % إلى 79.97 دولار. وحقق خام برنت زيادة أسبوعية 2.4 % وزاد خام غرب تكساس الوسيط بأكثر من 4.5 %.

وارتفع إجمالي عدد منصات الحفر النشطة للنفط والغاز في الولايات المتحدة هذا الأسبوع، وفقا للبيانات الجديدة التي نشرتها شركة بيكر هيوز الجمعة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط