اتصالات وتقنية

"ستيم" و"إبيك" تشعلان الحرب بين لاعبي أجهزة الحاسوب الشخصي

"ستيم" و"إبيك" تشعلان الحرب بين لاعبي أجهزة الحاسوب الشخصي

مثلما توجد حرب بين أجهزة الألعاب المنزلية، توجد حرب أيضا بين لاعبي أجهزة الحاسوب الشخصية سببها منصتا "ستيم" و"إبيك جيمز ستور" المتخصصتان في بيع ألعاب الفيديو.
لأعوام طويلة منذ 2003، كانت منصة "ستيم" من شركة "فالف" المسيطرة الوحيدة على مبيعات ألعاب الفيديو الخاصة بأجهزة الحاسوب الشخصي، حتى أطلقت شركة إبيك جيمز المطورة للعبة "فورتنيات" ومحرك "إنريل" متجرها الخاص في ديسمبر 2018.
"إبيك جيمز ستور" تعرف جيدا أن المنافسة لن تكون سهلة، خاصة أن هناك عديدا من المنصات الأخرى التي لم تستطع أحدها مجابهة "ستيم" التي تضم الآن أكثر من 1.6 مليار مستخدم، بحسب بيانات "في جي إنسايت"، إذ بلغ عدد المتصلين بالمنصة أكثر من 33.6 مليون لاعب يوميا في 2023.
العداوة بين المنصتين بدأت في 2019 مع لعبة "بوردرلاندز 3" التي فتحت أبواب الطلب المسبق على منصة "ستيم" وبعدها بأيام تمت إعادة أموال لاعبين لمحافظهم على المنصة بسبب إعلان مطور اللعبة "جيربوكس سوفتوير" أن "بوردرلاندز 3" ستكون حصرية لمدة عام على "إبيك جيمز ستور"، ما دفع بكثير من اللاعبين إلى الاستياء، لأنهم بكل بساطة يردون لعب لعبتهم وشرائها من منصة "ستيم".
"إبيك جميز ستور" تتميز عن بقية منصات البيع على أجهزة الحاسوب الشخصية بميزة يراها مطورو الألعاب بأنها شيء إيجابي، ما دفع شركة كبيرة مثل "يوبيسوفت" إلى التوقيع معها لوضع ألعابها على المنصة لمدة عام قبل نشرها على "ستيم"، حيث تبلغ عمولة المتجر 12 % بينما في المقابل تبلغ عمولة "ستيم" 30 % من أي عملية شراء على منصتها.
ربما "ستيم" لا تقدم كثيرا من المميزات للمطورين إلا أنها تهتم باللاعبين كثيرا، ما دفع بأرقامها إلى الارتفاع بشكل كبير عام بعد عام، بسبب مواسم الحسومات على الألعاب، مثل خصومات موسم الصيف الذي يعد حدثا كبيرا في عالم ألعاب الفيديو.
وحققت "ستيم" في 2023 إيرادات بلغت 8.8 مليار دولار من خلال بيع 580 مليون لعبة لتسجل ارتفاعا سنويا بلغ 17.8 % عن 2022 الذي سجل 7.7 مليار دولار، كما أنها رفعت من عدد مستخدميها 7 % العام الماضي ليبلغ 1.6 مليار مستخدم، وعززت عدد الألعاب على المنصة إلى أكثر من 14 ألف لعبة لتسجل زيادة قدرها 12 % عن 2022.
منصة "إبيك جميز ستور" ركزت على تسويق منصتها عبر تقديم فرصة للمطورين لبيع ألعابهم دون أخذ أي عمولة منهم خلال موسم الخصومات الكبيرة، كما أنها تقدم أسبوعيا لعبتين مجانتين لجميع المستخدمين من دون شرط أو قيد، حيث قدمت 86 لعبة للمستخدمين في 2023 بلغت قيمتها أكثر من ألفي دولار.
"إبيك جيمز ستور" حققت 1.26 مليار دولار في 2023، مسجلة ارتفاعا قدره 7 % عن 2022، الذي بلغ 1.18 مليار دولار، ووصل عدد المستخدمين إلى 270 مليون، بجانب أن هناك أكثر من 36.1 مليون مستخدم متصل بالمنصة يوميا، كما أنها أضافت أكثر من 1300 عنوان جديد للمنصة ليبلغ مجموع الألعاب الآن فيها أكثر من 2900 لعبة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من اتصالات وتقنية