اتصالات وتقنية

"سبوتيفاي" تسعى لتجنب دفع رسوم لـ "أبل" وبيع الكتب المسموعة من تطبيقها مباشرة

"سبوتيفاي" تسعى لتجنب دفع رسوم لـ "أبل" وبيع الكتب المسموعة من تطبيقها مباشرة

سبوتيفاي ظلت لأعوام تمنع مستخدميها من شراء الاشتراك في خدمتها عبر آيفون "رويترز"

تسعى منصة البث المباشر عبر الإنترنت سبوتيفاي، لبدء بيع الكتب المسموعة والاشتراك في الخدمة لمستخدمي هواتف آيفون في الاتحاد الأوروبي بشكل مباشر وتجنب دفع الرسوم التي تحصل عليها أبل مطورة آيفون، مقابل وصول مستخدمي أجهزتها إلى خدمات سبوتيفاي.

يذكر أن سبوتيفاي ظلت لعدة أعوام تمنع مستخدميها من خيار شراء الاشتراك في خدمتها من خلال تطبيقها لهواتف آيفون الذكية لأن أبل ستحصل على عمولة مقابل كل مستخدم يشتري اشتراك في سبوتيفاي عبر التطبيق.

وبحسب "د ب ا"، فإن قواعد أبل تحظر على شركة البث المباشر السويدية، الترويج لكتبها المسموعة لدى مستخدمي تطبيق سبوتيفاي لأجهزة أبل الذكية.

وبالرغم من ذلك تقول سبوتيفاي، إنها ستوجه مستخدميها في دول الاتحاد الأوروبي من تطبيقها على أجهزة آيفون إلى صفحة إنترنت تتيح لهم إدخال تفاصيل نظام الدفع الخاص بهم لشراء اشتراكات أو نسخ من كتب مسموعة.

ولم ترد أبل بشكل فوري على هذه الأنباء، في حين تنفي أن متجر التطبيقات الخاص بها، يخضع لقيود قانون الأسواق الرقمية للاتحاد الأوروبي الذي دخل حيز التطبيق يوم 7 مارس الماضي، الذي يستهدف الحد من الممارسات غير العادلة لشركات التكنولوجيا الكبرى مثل أبل وجوجل.

وتمتلك أبل متجر التطبيقات آب ستور وهو المصدر الوحيد حاليا الذي يمكن من خلاله لمستخدمي آيفون تنزيل التطبيقات التي يرغبون في استخدامها على الجهاز.

وعند قيام المستخدم بشراء تطبيق أو خدمة أو لعبة عبر آب ستور، تدفع الشركة المالكة للتطبيق عمولة تقدر بنحو 30 في المائة من سعر التطبيق لأبل.

كما تدفع أي شركة خدمات رقمية تبيع خدمتها بالاشتراك عبر آب ستور 30 في المائة من قيمة الاشتراك في البداية ثم 15 في المائة بعد ذلك.           

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من اتصالات وتقنية