default Author

إكسبو المستقبل

|

قد لا يعرف البعض سبب هذا الفرح الذي نعيشه واحتفائنا بهذا الفوز العظيم ذي الدلالات الدولية والاقتصادية والعلمية لمكانة المملكة وإمكاناتها، لا يستطيع شعب فهم مقدار ما يشعر به المواطن السعودي لأنه سعودي.
إكسبو المعرض الذي صنع التاريخ منذ نحو 170 عاما، وأهدى للبشرية كثيرا من الابتكارات، التي غيرت حياة البشر، لعل أبسطها الكاتشاب وأقماع المثلجات وأعظمها الحاسب الآلي، الهواتف النقالة، الصراف الآلي، والسلالم الكهربائية وغيرها الكثير. منذ إقامة أول معرض إكسبو 1851 في قصر الكريستال على أرض الهايد بارك، والذي عرف باسم "المعرض العظيم"، لاستعراض أحدث ابتكارات الثورة الصناعية، ظلت معارض إكسبو من أكبر وأهم الأحداث الدولية.
كانت المعارض الدولية في بدايتها تتقيد بالقوانين والشروط، التي تضعها الدول المنظمة للمعرض إلى 1928، حيث وقعت أول اتفاقية تنظم وتهتم بالمعارض الدولية في باريس، ومنها انبثق المكتب الدولي للمعارض المسؤول عن تنظيم وتنفيذ وتطبيق الاتفاقية وحسن إدارة المعارض الدولية.
إقامة هذه المعارض عادة ما تكون مناسبة لوضع عدة مشاريع مفيدة للمكان، الذي سيقام فيه المعرض، ومن أبرز هذه المشاريع برج إيفل الذي بني خصيصا، ليكون المدخل إلى معرض إكسبو باريس 1889، الذي أصبح فيما بعد علامة حضارية ورمزا تاريخيا لباريس التي استضافته للمرة الثانية في 1900، وتم فيه إنشاء مترو باريس، وشهد حضور أكثر من 50 مليون زائر، وعرض ابتكارات متعددة، منها السلالم الكهربائية، ومحركات الديزل، وعجلات الملاهي العملاقة، والأفلام الناطقة. كما تم إنشاء مترو مونتريال "إكسبو 1967"، وتوسيع مترو لشبونة "إكسبو 1998"، وأنشئت عدة إنجازات معمارية بمناسبة هذه المعارض وأصبحت فيما بعد رموزا لبلدانها مثل: الأتوميوم في بروكسل، وسبيس نيدل في سياتل، والبيوسفار في مونتريال!
في إكسبو المسمى "المعرض المئوي" 1876 والمقام في فيلادلفيا عرض "ألكسندر غراهام بيل" خلاله أول هاتف في العالم، وظهرت للنور أيضا لأول مرة بعض الأطعمة منها، الفشار وصلصة الطماطم المعروفة "الكاتشب".
ولعشاق القهوة فقد كان لمعرض ميلانو 1906 الفضل في اكتشاف آلة الإسبريسو التي ساهمت في إيقاظ وإعادة النشاط لملايين الناس والعاملين في جميع أنحاء العالم إلى يومنا هذا. كما ساهمت الآلة في رفع قيمة سوق القهوة العالمي، إذ يبلغ نحو 374 مليار ريال. وشهد إكسبو نيويورك الدولي 1939 ولادة البث التلفزيوني ليراه العامة لأول مرة. وفي معرض دبي شهد الجناح السعودي إقبالا منقطع النظير لتميزه، فيما قدم للجمهور من ابتكارات واختراعات، في خطوة استباقية لنجاحنا اليوم!

إنشرها