منوعات

"حدث استثنائي" في أوغندا... امرأة سبعينية تنجب توأمين

"حدث استثنائي" في أوغندا... امرأة سبعينية تنجب توأمين

أنجبت امرأة أوغندية في السبعين من العمر توأمين، في "إنجاز استثنائي"، على ما كشف طبيبها لوكالة فرانس برس اليوم.
وقال الطبيب إدوارد تامالي سالي، الذي أشرف على حملها وولادتها، لوكالة فرانس برس إن إنجاب امرأة سبعينية توأمين "إنجاز استثنائي".
ووصفت الأم سافينا ناموكوايا ولادة توأميها، وهما صبي وفتاة، أمس بأنها "معجزة".
وأشار الطبيب إدوارد تامالي سالي إلى أن الأم والأطفال بصحة جيدة وما زالوا تحت المراقبة في منشأة طبية بالعاصمة كمبالا. وتعيش سافينا ناموكوايا في ريف ماساكا، على بعد 120 كيلومترا غرب العاصمة.
وكانت المرأة السبعينية قد أنجبت طفلة قبل ثلاثة أعوام، بعد أن وُصفت بـ "المرأة الملعونة" لأنها فشلت في الإنجاب في السابق.
ولم يكن لديها أطفال من زوجها الأول الذي توفي عام 1992. كما أن شريك ناموكوايا الحالي، الذي التقت به في عام 1996، لم يأت لحضور الولادة، ما أثار استياءها كثيرا.
وقالت "ربما هو غير سعيد لأنني أنجبت توأمين... خوفا من المسؤوليات التي تصاحب ذلك".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من منوعات