الطاقة- النفط

برنت يتخطى 80 دولارا بدعم من احتمال تمديد أوبك+ خفض الإمدادات

برنت يتخطى 80 دولارا بدعم من احتمال تمديد أوبك+ خفض الإمدادات

ارتفعت أسعار النفط اليوم بدعم من احتمال تمديد أوبك+ خفض الإمدادات أو تعزيزه مع تقليص قازاخستان إنتاجها بسبب عاصفة ما صعد بسعر خام برنت القياسي فوق 80 دولارا للبرميل.
وبحلول الساعة 1506 بتوقيت جرينتش، ارتفعت العقود الآجلة لخام برنت 73 سنتا، أي 1 في المائة تقريبا، إلى 80.71 دولار للبرميل. كما صعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط الأمريكي 74 سنتا، أي بنسبة 1 في المائة، إلى 75.60 دولار للبرميل.
وبحسب "رويترز" تعقد أوبك+ التي تضم منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاء من بينهم روسيا، اجتماعا وزاريا عبر الإنترنت في 30 نوفمبر لمناقشة أهداف الإنتاج لعام 2024.
وقالت أربعة مصادر في أوبك+ اليوم إن المحادثات بشأن السياسة النفطية لعام 2024 صعبة، ما يرجح احتمال تمديد الاتفاق السابق وليس زيادة خفض الإنتاج.
وقال تاماس فارجا من شركة بي.في.إم للوساطة في النفط، في إشارة إلى اجتماع أوبك+ "ما لم تحدث أي مفاجأة سلبية، يرجح أن يُنظر إلى الانخفاض في الآونة الأخيرة في الأسعار باعتباره فرصة شراء، خاصة إذا تم الاتفاق على مزيد من الخفض".
وتسببت أوبك+ في انخفاض أسعار النفط الأسبوع الماضي نتيجة تأجيل اجتماعها من أجل تسوية خلافات حول أهداف الإنتاج للمنتجين الأفارقة.
كما حصل النفط على دعم من ضعف الدولار والانخفاض المتوقع في مخزونات الخام الأمريكي وتراجع إنتاج قازاخستان.
وخفض أكبر حقول النفط في قازاخستان إنتاجه اليومي من النفط 56 في المائة.
وقال أربعة محللين استطلعت رويترز آراءهم إن أحدث جولة من تقارير الإمدادات الأمريكية الأسبوعية ستظهر انخفاض مخزونات الخام بنحو مليوني برميل.
ومن المقرر أن يصدر التقرير الأول من تقريرين هذا الأسبوع من معهد البترول الأمريكي الساعة 2130 بتوقيت جرينتش.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط