أخبار الشركات- عالمية

"سيمنز إنيرجي" تخطط لخفض تكاليف قطاع طاقة الرياح لتوفير 400 مليون يورو

"سيمنز إنيرجي" تخطط لخفض تكاليف قطاع طاقة الرياح لتوفير 400 مليون يورو

أعلنت شركة معدات الطاقة الألمانية المتعثرة سيمنز إنيرجي خفض نفقات قطاع طاقة الرياح الخاسر لديها في إطار خطة إعادة هيكلة كبرى.
وقال مسؤولو سيمنز إنيرجي للمستثمرين خلال مؤتمر في مدينة هامبورج الألمانية اليوم إن خطة إعادة هيكلة شركة طاقة الرياح سيمنز جاميسا ستوفر نحو 400 مليون يورو (438 مليون دولار) بحلول العام المالي 2026- 2025.
وبحسب "الألمانية" أعلن كريستيان بروش الرئيس التنفيذي لشركة سيمنز إنيرجي الأسبوع الماضي أن سيمنز جاميسا ستصل إلى مرحلة التعادل بين النفقات والمصروفات خلال العام الحالي، وذلك بعد عامين من الموعد الأصلي المحدد للوصول إلى هذا الهدف.
يذكر أن شركة طاقة الرياح المتعثرة دفعت سيمنز إنيرجي الموجود مقرها في مدينة ميونيخ الألمانية إلى إعلان خسائر بمليارات اليورو خلال العام المالي الماضي، في حين حققت قطاعات توربينات الغاز وشبكات نقل الطاقة والمحولات الصناعية  نتائج أفضل.
تعاني شركة سيمنز جاميسا من مشكلات مزمنة في جودة توربينات طاقة الرياح البرية، مع مشكلات ناشئة في التوربينات الساحلية والبحرية، مع الزيادة الكبيرة في النفقات.
وتم تعليق بيع توربين الرياح البري 5 إكس، في حين تركز الشركة على زيادة الإنتاج في مصانع التوربينات البحرية.
وقالت الشركة إنها ستكون أكثر انتقائية في قبول طلبات الشراء، في حين حذر مسؤولو الشركة  المستثمرين من أنها تتوقع تراجع الطلبيات على توربينات طاقة الرياح بشكل عام.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار الشركات- عالمية