سفر وسياحة

الرحلات من وإلى الصين تتجاوز مستويات ما قبل الجائحة

الرحلات من وإلى الصين تتجاوز مستويات ما قبل الجائحة

أظهرت بيانات رسمية اليوم السبت أن الرحلات من وإلى الصين خلال عطلة الأسبوع الذهبي التي تستمر ثمانية أيام هذا العام سجلت طفرة لتتجاوز مستويات ما قبل جائحة كوفيد - 19.
وقالت الإدارة الوطنية للهجرة إن متوسط ​​عدد المسافرين إلى البلاد ومنها يوميا بلغ 1.477 مليون خلال فترة العطلة التي طالت عن المعتاد، إذ تزامن مهرجان منتصف الخريف مع عطلة العيد الوطني هذا العام، والتي انتهت أمس الجمعة.
وقالت الإدارة إن ذلك يمثل زيادة 85.1 في المائة في العدد مقارنة بفترة العطلة نفسها في عام 2019، وما يقرب من أربعة أمثال المتوسط ​في​ عام 2022. وكانت قد قالت في وقت سابق إنها تتوقع تسجيل ما متوسطه 1.58 مليون مسافر يوميا من وإلى البلاد خلال العطلة.
وقبل كوفيد - 19 أنفق السائحون من البر الرئيس الصيني أكثر من السائحين من أي دولة أخرى عندما يكونون في الخارج، إذ سجلوا إنفاقا إجماليا بلغ 255 مليار دولار في عام 2019، وأفادت التقديرات بأن الرحلات الجماعية شكلت نحو 60 في المائة من ذلك.
وتجاوز الإنفاق على الرحلات الداخلية خلال العطلة أيضا مستوى ما قبل الوباء، بمتوسط ​​إنفاق 911.6 يوان (124.86 دولار) لكل رحلة، وفقا لحسابات "رويترز" مستندة إلى بيانات حكومية نشرت أمس الجمعة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من سفر وسياحة