أخبار اقتصادية- محلية

مجموعة تداول السعودية توقع مذكرة تفاهم مع بورصة شنغهاي

مجموعة تداول السعودية توقع مذكرة تفاهم مع بورصة شنغهاي

مجموعة تداول السعودية توقع مذكرة تفاهم مع بورصة شنغهاي

أعلنت مجموعة تداول السعودية اليوم عن توقيع مذكرة تفاهم مع بورصة شنغهاي بهدف تعزيز فرص التعاون المشترك وجهود التطوير بين الطرفين، وذلك خلال زيارة رسمية لوفد من بورصة شنغهاي إلى  السعودية. 
ووقع مذكرة التفاهم كل من المهندس خالد الحصان، الرئيس التنفيذي لمجموعة تداول السعودية؛ وكاي جيانكتشن، رئيس بورصة شنغهاي خلال زيارة وفد عالي المستوى من بورصة شنغهاي إلى السعودية.

وتشمل مذكرة التفاهم استكشاف فرص التعاون في مجالات الإدراج المزدوج والتقنية المالية والممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات والبيانات والأبحاث.
وتمتد مذكرة التفاهم أيضا لتشمل تبادل الخبرات في مجال إدراج الشركات العائلية والشركات الصغيرة والمتوسطة، والإدراج المزدوج لصناديق المؤشرات المتداولة، ومبادرات علاقات المستثمرين، وتطوير البنية التحتية.

وقال خالد الحصان: "تمثل  مذكرة التفاهم مع بورصة شنغهاي خطوة مهمة أخرى في إطار مساعينا لتعزيز نمو السوق المالية السعودية، وتسهيل قنوات الاتصال بين الأسواق المالية في الدولتين. كما تعكس التزام الطرفين بتعزيز تقدم الأسواق المالية، ونثق تماما بأنها ستحقق قيمة إضافية للشركات والمستثمرين".

كما قال كاي جيانكتشن، رئيس بورصة شنغهاي: "يسعدنا إبرام مذكرة التفاهم مع مجموعة تداول السعودية والتي تهدف لاستكشاف الفرص الواعدة في مجالات التقنية المالية والممارسات البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات، وغيرها من مجالات الاهتمام المشترك. ونتطلع إلى تعزيز العمل المشترك مع المجموعة في مجالات صناديق المؤشرات المتداولة وغيرها من المنتجات، وزيادة فرص التعاون بشكل أكبر بين السوقين الماليتين".

ويندرج إبرام مذكرة التفاهم الجديدة هذه تحت إطار التزام مجموعة تداول السعودية بتطوير السوق المالية السعودية وتعزيز تقدمها وتنويع الفرص الاستثمارية التي توفرها، بما يسهم في ترسيخ مكانتها كوجهة استثمارية عالمية وبوابة تمكن المستثمرين والمصدرين من الوصول إلى أسواق منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية