أخبار اقتصادية- عالمية

بعد أدنى مستوى في يونيو .. أسعار القمح تعاود الارتفاع بعد هجمات البحر الأسود

بعد أدنى مستوى في يونيو .. أسعار القمح تعاود الارتفاع بعد هجمات البحر الأسود

ارتفعت أسعار القمح من أدنى مستوى سجلته في أوائل يونيو، بعد تصاعد الأعمال العدائية مجددا بين روسيا وأوكرانيا في البحر الأسود  الذي يعد الممر البحري الأهم لتصدير الحبوب من البلدين، وارتفعت العقود الآجلة في شيكاغو 0.7 في المائة اليوم الأربعاء، بعد تراجع 6 في المائة على مدار الأربع جلسات الماضية.

يأتي ذلك بعد ما أعلنت وزارة الدفاع الروسية، تدمير 4 زوارق سريعة تحمل جنود أوكرانيين في البحر الأسود، كما ذكرت "تاس" أن روسيا نفذت هجوما بالطائرات المسيرة بالقرب من ميناء سيفاستوبول.

وأصبحت القنوات النهرية لأوكرانيا مهمة بشكل متزايد للتحايل على الحصار الذي تفرضه روسيا على نقل الحبوب عبر البحر الأسود. واستهدفت المسيرات أوائل الشهر الجاري موانئ على نهر الدانوب من بينها إزميل.

وبحسب "بلومبيرج"، مازال القمح منخفضا 20 في المائة العام الجاري، عقب حصاد وفير في أجزاء من نصف الكرة الشمالي، ورفعت وزارة الزراعة الأمريكية الجمعة تقديراتها للشحنات الروسية في موسم 2023 - 2024 ، وعززت توقعاتها لمخزون القمح الأمريكي أكثر مما توقعه المحللون سابقا في المتوسط.

وتصاعدت حدة الأعمال العدائية في البحر الأسود خلال الشهر الحالي بعد انسحاب روسيا من اتفاق تصدير الحبوب مع أوكرانيا والأمم المتحدة وتركيا في يوليو الماضي، والذي كان يسمح بمرر آمن لتصدير الحبوب عبر البحر الأسود. ورغم الارتفاع الأخير مازال سعر القمح القياسي أقل بـ 24 في المائة عن بداية العام الحالي بفضل تحسن المحصول فى بعض مناطق الجزء الشمالي من العالم.

وارتفع سعر القمح اليوم 0.6 في المائة إلى 6.04 دولار للبوشل (27.2 كيلو جرام) تسليم ديسمبر المقبل في تعاملات الساعة (5:25) صباحا بتوقيت جرينتش، كما ارتفع سعر الذرة 0.3 في المائة، وسجل سعر فول الصويا تغيرا طفيفا.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية