الأخيرة

منها العربية .. «جوجل بارد» لمحادثة الذكاء الاصطناعي يدعم 40 لغة

منها العربية .. «جوجل بارد» لمحادثة الذكاء الاصطناعي يدعم 40 لغة

يحتوي "بارد" على مجموعة من الخصائص الجديدة.

رفعت شركة خدمات الإنترنت والتكنولوجيا الأمريكية العملاقة "جوجل" عدد اللغات التي يدعمها تطبيق محادثة الذكاء الاصطناعي التابع لها "بارد"، إلى أكثر من 40 لغة، منها اللغة العربية.
وعند طرحه لأول مرة في أيار (مايو) الماضي، كان التطبيق يدعم الإنجليزية واليابانية والكورية فقط، وتعهدت "جوجل" بإضافة مزيد من اللغات بمرور الوقت وهو ما يتحقق بالفعل، حيث أضافت أكثر من 40 لغة خلال أقل من شهرين.
ويدعم حاليا تطبيق بارد لغات، منها اللغات: العربية والألمانية والهندية والإسبانية، بحسب بيان صادر عن شركة جوجل. ورغم أن التطبيق تم توفيره في البداية في الدول المتحدثة باللغة الإنجليزية، فإن استخدامه تمدد في أوروبا وأمريكا الجنوبية وإفريقيا وغيرها من مناطق العالم.
ويحتوي "بارد" على مجموعة من الخصائص الجديدة، مثل نطق الإجابة عن الأسئلة حتى يسمعها المستخدم بدلا من قراءتها فقط، في حالة السؤال عن قصيدة شعرية أو نص مسرحي، أو إذا كانت الكلمات لها نطق غير معتاد.
ولتشغيل خاصية الاستماع يتم الضغط على زر يشبه زر السماعة في الرسالة. كما يحقق التطبيق وعدا آخر لـ"جوجل" أثناء مؤتمر المطورين في مايو الماضي، وهو السماح بإضافة الصور إلى "بارد" للمساعدة على تحليلها وكتابة تعليق عليها، وإيجاد مزيد من المعلومات عنها عبر الإنترنت. لكن هذه الخاصية متاحة حاليا في الإصدار الخاص باللغة الإنجليزية فقط.
كما تمت إضافة خاصية جديدة إلى تطبيق بارد، تتيح للمستخدم تغيير طريقة رد "بارد" على الأسئلة لكي تناسب الطول ونبرة الصوت المرغوبة. على سبيل المثال، يمكن للمستخدم جعل العبارات أطول أو أقصر أو أبسط، كما يمكن جعلها تبدو معتادة أو عبارات احترافية. إذا أراد المستخدم استئناف المحادثة من حيث انتهت، فإنه يمكن تثبيت المحادثة في عمود جانبي.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة