الطاقة- المعادن

الذهب يتجه إلى أكبر انخفاض أسبوعي له منذ فبراير

الذهب يتجه إلى أكبر انخفاض أسبوعي له منذ فبراير

 ارتفعت أسعار الذهب اليوم لكنها اتجهت لأكبر انخفاض أسبوعي لها في ثلاثة أشهر ونصف الشهر إذ أدت الآمال في أن تتوصل المفاوضات لحل لأزمة سقف الدين الحكومي الأمريكي وتلاشي التوقعات بخفض أسعار الفائدة بحلول نهاية العام إلى تراجع الذهب.

وزاد الذهب في المعاملات الفورية 0.3 % إلى 1963.39 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0418 بتوقيت جرينتش، لكنه اتجه صوب انخفاض أسبوعي بنسبة 2.4 % ، هو الأكبر منذ أوائل فبراير بحسب رويترز.
وارتفعت العقود الآجلة للذهب 0.2 % إلى 1964.60 دولار.
وقال إيليا سبيفاك رئيس وحدة الاقتصاد الكلي العالمي في تيستيلايف إن الأسواق تتوقع نهاية إيجابية لمحادثات سقف الدين الحكومي الأمريكي إذ تتحدث التصريحات الجديدة عن إحراز تقدم "ومع ارتفاع عائدات سندات الخزانة والدولار في نفس الوقت يتراجع الذهب".
وانخفض مؤشر الدولار بشكل طفيف خلال اليوم، لكنه حام قرب أعلى مستوى في شهرين، مما يجعل الذهب أكثر تكلفة للمستثمرين الأجانب.
وقال اثنان من صناع السياسات في مجلس الاحتياطي الاتحادي إنه لا يبدو أن التضخم في الولايات المتحدة ينخفض بالسرعة الكافية التي تسمح للبنك المركزي الأمريكي بتعليق رفع أسعار الفائدة.
 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- المعادن