أخبار اقتصادية- عالمية

بعد حملة على الكريبتو .. إستونيا تجتاز اختبار غسل الأموال

بعد حملة على الكريبتو .. إستونيا تجتاز اختبار غسل الأموال

فازت إستونيا بتأييد من مفتشي مكافحة الأموال الأوروبيين عقب تحقيق استمر عامين الذي كان يمكن أن يتأثر بغزو البلاد صناعة العملة المشفرة الكريبتو.

وقالت لجنة الخبراء المعنية بتقييم إجراءات مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب المعروفة باسم مانيفال، في تقرير إن إستونيا لديها تدابير كافية لتحديد المخاطر.

وبحسب "بلومبيرج"، كان يخشى مسؤولو إستونيا من الوقوع في "القائمة الرمادية" للجنة الخبراء التي تلزم الدول بوضع إجراءات لمكافحة غسل الأموال والتمويل غير القانوني.

وجاء في التقرير الذي صدر اليوم الأربعاء، "لقد اتخذت إستونيا خطوات منذ آخر تقييم لعلاج أوجه القصور التي تم تحديدها خلال تلك العملية".

واشتملت الإجراءات على تعزيز الإشراف على القطاع المصرفي وعلى مقدمي خدمات الأصول الافتراضية.

وأصبحت إستونيا أول دولة في العالم تصدر تراخيص لشركات عملة الكريبتو في 2017.

ولكن بعدما ظهرت فضيحة غسل الأموال التي بلغت قيمتها مئتي مليار دولار في الوحدة الإستونية من بنك دانسكه في 2018، بدأت جهات التنظيم استبعاد الشركات غير القانونية في سوق العملة المشفرة، ليصل عدد التراخيص في النهاية إلى أقل من 150 .

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية