أسواق الأسهم- العالمية

أكبر هبوط يومي للأسهم الروسية منذ الحرب.. مؤشرها تراجع 7 %

أكبر هبوط يومي للأسهم الروسية منذ الحرب.. مؤشرها تراجع 7 %

سجلت الأسهم الروسية اليوم أكبر تراجع لها منذ بدء الحرب في أوكرانيا في أواخر فبراير الماضي، مع تحرك الكرملين نحو إجراء استفتاء في مناطق شرق أوكرانيا.
وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن مؤشر إم.أو.إي.إكس روسيا الرئيس للأسهم الروسية تراجع اليوم بنسبة 11 في المائة وهو أكبر تراجع له منذ 24 فبراير الماضي. واستعاد المؤشر قبل ختام التعاملات جزءا من خسائره ليتراجع بنسبة 7 في المائة فقط، لكنه ظل المؤشر الأكثر تراجعا في العالم.
وزادت عمليات البيع في البورصة بعد إعلان "الجمهوريتين الشعبيتين" لوهانسك ودونيتسك في شرق أوكرانيا - المعترف بهما من قبل روسيا - وكذلك منطقة خيرسون في جنوب البلاد إجراء استفتاءات على الانضمام إلى الاتحاد الروسي هذا الأسبوع في عملية مثيرة للجدل.

وأعلنت المناطق الثلاثة اليوم أنه من المقرر إجراء الاستفتاء خلال الفترة من 23 حتى 27 سبتمبر الجاري. ويُنظر إلى الاستفتاءات الصورية على أنها رد فعل على الهجوم المضاد الأوكراني الحالي في شرق البلاد.
وكانت روسيا ضمت على نفس الغرار شبه جزيرة القرم الأوكرانية في عام 2014 ولم يتم الاعتراف بالتصويت دوليا. وليس من المحتمل الاعتراف أيضا هذه المرة بالاستفتاءات الثلاثة الجديدة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية