أخبار اقتصادية- محلية

شراكة استراتيجية لاستقطاب 100 شركة تقنية ناشئة وفتح مقارها في السعودية

شراكة استراتيجية لاستقطاب 100 شركة تقنية ناشئة وفتح مقارها في السعودية

جانب من النسخة الرابعة من فعالية الكراج التي أُقيمت في الرياض أمس. "واس"

شهدت الرياض، البارحة، إطلاق شراكة استراتيجية مع Google for Startups لدعم وتمكين أكثر من 100 شركة تقنية ناشئة حول العالم بشكل سنوي، وذلك بالتعاون مع (الكراج Disrupt) التي تعد الوجهة التقنية الرائدة في المملكة، حيث ستكفل هذه الشراكة انضمام "الكراج" وشركاته الناشئة إلى شبكة من أفضل برامج مسرعات الأعمال في أمريكا اللاتينية، إفريقيا، أوروبا، وآسيا.
وتهدف الشراكة مع Google for Startups التي أعلن عنها ضمن النسخة الرابعة من فعالية الكراج التي أقيمت في الرياض أمس، بحضور أكثر من 300 مهتم بقطاع ريادة الأعمال، إلى تنفيذ أربع مسرعات أعمال سنويا لتمكين 100 شركة ناشئة تقنية ورقمية واستقطابهم لفتح مقارهم الرئيسة في المملكة.
يأتي هذا وفقا لمستهدفات رؤية المملكة 2030 لتنمية الاقتصاد الرقمي، كما تأتي هذه الشراكة لتعزيز دور "الكراج" الذي بدأه في تطوير وتمكين رواد الأعمال والشركات الناشئة في القطاعات التقنية والرقمية منذ إطلاقه في مؤتمر (LEAP2022) في شباط (فبراير) الماضي.
وأكد المهندس عبدالله السواحة وزير الاتصالات وتقنية المعلومات، أن هذه الشراكة مع Google for Startups هي تأكيد إضافي على مكانة المملكة مركزا إقليميا للتقنية والابتكار، كونها السوق الأضخم للتقنية في المنطقة بحجم تجاوز 40 مليار دولار، ومركزا محوريا لجذب المواهب والابتكار الرقمي، حيث ستعزز هذه الشراكة بين الكراج وGoogle for Startups من جهود المملكة لتمكين رواد ورائدات الأعمال لمواصلة الريادة الإقليمية من خلال حلول وتطبيقات رقمية مبتكرة.
ويعد مشروع "الكراج" ثمرة تعاون بين كل من وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، والاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والدرونز، ويعمل كنموذج عمل يجمع بين حاضنات ومسرعات الأعمال، وكل ما تحتاج إليه شركات التقنية للنجاح والنمو، حيث يتضمن ثلاثة عناصر رئيسة، هي: (الكراج Disrupt) التي تعد فعالية شهرية تجمع شركات التقنية الناشئة بالمستثمرين، بحضور القطاعات الحكومية والخاصة، و(الكراج Plus) التي تعد مسرعة أعمال عالمية، ومقر "الكراج" الذي يوفر لرواد ورائدات الأعمال جميع الأدوات اللازمة لنجاح مشاريعهم.
وتركز الشراكة بين "الكراج" وGoogle for Startups على برنامج مسرعة الأعمال الخاصة بالكراج والمعروفة باسم (الكراج Plus)، حيث يطمح فريق عمل "الكراج" من خلال هذه الشراكة إلى بناء برنامج مسرعة ينافس برامج المسرعات العالمية، وهو الأمر الذي توفره Google for Startups من خلال تزويدها فريق عمل الكراج بقاعدة ضخمة من العلوم والمعارف وأفضل الممارسات التي توصلت إليها من خلال برامجها السابقة وتعاونها مع أفضل برامج مسرعات الأعمال حول العالم.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية