أسواق الأسهم- الخليجية

البورصات الخليجية تتعافى مع صعود أسعار النفط والأسواق العالمية

البورصات الخليجية تتعافى مع صعود أسعار النفط والأسواق العالمية

أغلق مؤشر دبي مرتفعا 1.8 في المائة مدعوما بزيادة 4.6 في المائة في أسهم "إعمار العقارية".

تعافت البورصات الخليجية أمس مع صعود أسعار النفط والأسهم العالمية بينما ينتظر المستثمرون مزيدا من التفاصيل لتقدير مدى خطورة متحور كورونا الجديد "أوميكرون" على الاقتصاد العالمي.
وبحسب "رويترز"، أغلق المؤشر الرئيس في دبي مرتفعا 1.8 في المائة مدعوما بزيادة 4.6 في المائة في أسهم "إعمار العقارية" في حين ارتفع سهم بنك دبي الإسلامي 2.1 في المائة. وزاد سهم "الاتحاد العقارية" 0.95 في المائة، و"شعاع كابيتال" 1.54 في المائة، و"جي إف إتش" 3.1 في المائة.
وكانت الأسهم في دبي، مركز السفر والسياحة بالشرق الأوسط، قد هوت أمس الأول 5.2 في المائة في أكبر هبوط لها منذ آذار (مارس) 2020.
وفي أبوظبي، صعد المؤشر الرئيس للأسهم 2.2 في المائة مسجلا مستوى قياسيا مرتفعا بدعم من قفزة 5.8 في المائة في أسهم مجموعة اتصالات. وارتفع سهم بنك أبوظبي الإسلامي 3.56 في المائة، و"أبوظبي التجاري" 1.68 في المائة، ومجموعة أغذية 0.37 في المائة، و"الدار العقارية" 2.25 في المائة، و"ألفا ظبي القابضة" 2.56 في المائة، و"دانة غاز" 3.92 في المائة، وبنك أبوظبي الأول 0.53 في المائة.
وفي بورصة الدوحة، أغلق المؤشر القياسي للأسهم القطرية مرتفعا 0.1 في المائة مع صعود سهم "صناعات قطر" 1.3 في المائة.
وزاد مؤشر البحرين 0.5 في المائة إلى 1754 نقطة. وارتفع مؤشر مسقط 0.3 في المائة إلى 4118 نقطة. وصعد مؤشر الكويت 0.5 في المائة إلى 7550 نقطة.
وفي القاهرة، تراجع مؤشر الأسهم القيادية في البورصة المصرية 0.6 في المائة متأثرا بهبوط سهم الشركة الشرقية للدخان 10.1 في المائة بعد أن فقدت الأسهم المتداولة الأحقية في توزيعات الأرباح.
وارتفعت رأس المال السوقي خلال جلسة أمس بقيمة 884 مليون جنيه، ليغلق عند 715.160 مليار جنيه.
واتجهت تعاملات المصريين للشراء بصافي 85.05 مليون جنيه، فيما اتجهت تعاملات العرب والأجانب للبيع بصافي 17.3 مليون جنيه و67.74 مليون جنيه على التوالي.
وخلال تعاملات أمس، بلغت قيمة التداول على الأسهم المقيدة 954.68 مليون جنيه، من خلال 408.03 مليون سهم، عبر 44.11 ألف صفقة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية