تقارير و تحليلات

275.2 مليار ريال ملكية الصناديق الاستثمارية في الأسهم السعودية .. نمت 30 % منذ بداية العام

275.2 مليار ريال ملكية الصناديق الاستثمارية في الأسهم السعودية .. نمت 30 % منذ بداية العام

زادت ملكية الصناديق الاستثمارية السعودية المرخص لها من هيئة السوق المالية في سوق الأسهم المحلية بنحو 30 في المائة منذ بداية العام الجاري حتى نهاية أغسطس.
وبحسب تحليل وحدة التقارير في صحيفة "الاقتصادية" استند إلى بيانات السوق المالية السعودية "تداول"، بلغت ملكية الصناديق في السوق الرئيسة 275.2 مليار ريال، مقارنة بنحو 211.79 مليار ريال بنهاية العام الماضي، بفارق 63.4 مليار ريال.
وانعكست هذه الزيادة على نسب ملكيتهم للأسهم الحرة لتبلغ 11.5 في المائة بنهاية أغسطس الماضي، مقارنة بـ 11.06 في المائة بنهاية العام الماضي، في حين تعادل ملكيتهم في الأسهم المصدرة 2.8 في المائة مقارنة بـ2.3 في المائة بنهاية العام الماضي.
ويتوافق نمو ملكية الصناديق الاستثمارية في الأسهم المحلية مع أداء المؤشر العام للسوق الذي حقق مكاسب تجاوزت 30 في المائة منذ بداية العام.
وتستثمر نحو 80 صندوقا عاما أموالها بشكل خاص في سوق الأسهم السعودية، إذ حقق نصف تلك الصناديق أداء يوافق حركة المؤشر العام.
في حين سجلت 10 صناديق أداء دون 20 في المائة، ما يعكس الانتعاش الذي تحققه تلك الصناديق مقارنة بالأعوام السابقة.
من جهة أخرى، حققت الصناديق الاستثمارية صافي مشتريات خلال ثمانية أشهر من العام الجاري بلغ 1.62 مليار ريال بعد تسجيلها مشتريات بلغت 34.8 مليار ريال ومبيعات عند 33.19 مليار ريال.
ورغم المشتريات الصافية منذ بداية العام، سجل أداء الصناديق في أغسطس صافي مبيعات بلغ 771.8 مليون ريال، وهي أكبر مبيعات شهرية منذ يناير الماضي أي خلال سبعة أشهر البالغة 1.44 مليار ريال حينها.
وبالنسبة إلى بقية المستثمرين في السوق السعودية، بلغت ملكية الأفراد السعوديين بجميع فئاتهم 802.7 مليار ريال تعادل 41.6 في المائة من الأسهم الحرة بنهاية أغسطس الماضي.
فيما بلغت ملكية المستثمرين الخليجيين بجميع فئاتهم عند 2.16 في المائة تعادل 50.4 مليار ريال، بينما بلغت ملكية الأجانب نحو 14.4 في المائة من الأسهم الحرة أو ما يعادل 2.98 في المائة من الأسهم المصدرة بنحو 292.57 مليار ريال.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات