اتصالات وتقنية

ارتفاع أعداد مستخدمي شبكات التواصل .. و26.17 مليار دولار إيرادات «فيسبوك» في 3 أشهر

ارتفاع أعداد مستخدمي شبكات التواصل .. و26.17 مليار دولار إيرادات «فيسبوك» في 3 أشهر

الشبكات الاجتماعية تعتمد على نمو أعداد المستخدمين لرفع إيراداتها.

ارتفاع أعداد مستخدمي شبكات التواصل .. و26.17 مليار دولار إيرادات «فيسبوك» في 3 أشهر

صورة إضافية

لا تزال شبكات التواصل الاجتماعي تحصد عاما بعد عام عديدا من الأرباح جراء نمو عدد المستخدمين النشطين ضمن منصاتها، وذلك من خلال ما توفره من خدمات ومزايا جديدة تمثل في الوقت ذاته دافع جذب للمستخدمين للتفاعل والاستخدام أكثر من قبل، في سبيل حصول هذه المنصات على المقابل المادي عبر الإعلانات المباشرة وغير المباشرة، فقد كشفت شبكات التواصل الاجتماعي، مثل فيسبوك وتويتر وسناب شات، التي تعد أركان الهرم المسيطر على مشهد الإنترنت في الوقت الحالي، عن عدد مستخدميها النشطين على منصاتها، وكشفت عن نمو كبير في أعداد المستخدمين النشطين خلال الربع الأول من عام 2021 إلى جانب جنيها الأرباح.
فيسبوك
مع التحول الكبير الذي طغى على منصة فيسبوك وتوجهها نحو ميزات التجارة الإلكترونية، بات لدى سوق فيسبوك ما يقارب مليار مستخدم لهذه الخدمة، ومع وجود أكثر من مليون متجر ضمن سوق فيسبوك، بات هناك أكثر من 250 مليون مستخدم يتفاعلون مع المتاجر كل شهر.
إلى جانب ذلك، كشفت فيسبوك عن أعداد مستخدمي منصتها وتطبيقاتها المختلفة على مستوى العالم على أساس يومي وشهري خلال الربع الأول من العام الجاري، حيث بلغ عدد مستخدميها النشطين للمنصة يوميا 1.88 مليار مستخدم، بزيادة قدرها 8 في المائة على أساس سنوي، فيما بلغ عدد المستخدمين النشطين للمنصة شهريا 2.85 مليار، بزيادة قدرها 10 في المائة على أساس سنوي، أما مستخدمي مجموعة تطبيقات فيسبوك النشطين يوميا فقد بلغ 2.72 مليار، بزيادة قدرها 15 في المائة على أساس سنوي، فيما وصل عدد مستخدمي هذه التطبيقات بشكل شهري إلى 3.45 مليار، بزيادة قدرها 15 في المائة على أساس سنوي.
ومع هذه الزيادة، أعلنت الشركة إيرادات قدرها 26.17 مليار دولار للربع الأول من 2021، بزيادة 48 في المائة مقارنة بالعام السابق.
تويتر
من جانبها، أعلنت شركة تويتر نموا في عدد مستخدميها للربع الأول من عام 2021، وسلطت الضوء على مدى النمو خلال الوباء المستمر، حيث أعلنت وصول عدد مستخدميها في المتوسط إلى 199 مليون مستخدم نشط يوميا بزيادة تقارب 20 في المائة مقارنة بعدد 166 مليونا قبل عام واحد.
ونما موقع تويتر بشكل أسرع خارج الولايات المتحدة خلال العام الماضي، حيث زاد عدد المستخدمين النشطين يوميا دوليا من 133 مليونا في الربع الأول من عام 2020 إلى 162 مليونا في الربع الأخير، وهو ما يمثل زيادة 22 في المائة.
وحذرت الشركة من أن النمو الأسرع في عدد المستخدمين، الذي شهدته في عام 2020، يعني على الأرجح أن عدد المستخدمين لن يزداد بالسرعة نفسها تقريبا في عام 2021.
وأبلغت "تويتر" عن زيادة في المبيعات، حيث أدت تحسينات المنتجات الإعلانية إلى دفع الإيرادات لتتخطى الأهداف المتوقعة، لتنضم إلى شركات إعلانات رقمية أخرى كبيرة، مثل: فيسبوك وألفابت، التي ازدهرت أعمالها خلال جائحة فيروس كورونا.
ويذكر أن "تويتر" تختبر عديدا من المزايا التي أطلقتها أخيرا، مثل تغريدات Fleets المشابهة لميزات سناب شات السريعة الزوال، وميزة الصوت المباشر Spaces، كما طرحت طرقا جديدة للمبدعين لكسب المال عبر الموقع، مثل ميزة super follows، التي يمكن للمتابعين الدفع مقابل المحتوى الحصري.
ومن حيث الإيرادات، بلغ إجمالي إيرادات الربع الأول 1.04 مليار دولار، بزيادة قدرها 28 في المائة على أساس سنوي.
سناب شات
في المقابل، حصدت شركة سناب، فوائد إنشاء تطبيق سناب شات لنظام أندرويد بكامل الإمكانات على ما كان عليه من جراء الانتقادات التي تلقاها التطبيق، وذلك لأن قاعدة مستخدميها تستخدم في الأغلب نظام أندرويد بدلا من iOS، الأمر الذي يظهر مدى شعبية التطبيق لمستخدمي أندرويد، حيث تستمر قاعدة مستخدمي أندرويد الإجمالية في النمو، فخلال الربع الأول من عام 2021، وصل عدد مستخدمي سناب شات إلى 280 مليون مستخدم نشط يوميا، بزيادة قدرها 22 في المائة على أساس سنوي. وتزامن مع هذا النمو في عدد المستخدمين، تحقيق شركة سناب إيرادات بشكل أساسي من الإعلانات بما يقارب 770 مليون دولار في الربع المنتهي في 31 مارس.
ويذكر أن شركة سناب، أطلقت نسختها الأولى من التطبيق من خلال نظام التشغيل iOS فقط، وأصدرت تطبيق أندرويد للمرة الأولى في عام 2012، ومع ضعف تطبيق أندرويد، خسر "سناب شات" مستخدمي أندرويد، وانتقد مستخدمو أندرويد الشركة بشدة بسبب الأداء الضعيف للتطبيق، ولم تتمتع التجربة بالجودة نفسها لتطبيق iOS، ما دفع أصحاب هواتف أندرويد إلى ترك المنصة، إلا أن الأمور تغيرت عندما أصدرت الشركة النسخة المجددة من التطبيق في عام 2019، ما جعله أكثر فاعلية ومتاحا للمستخدمين العالميين ووضع الشركة على الطريق الصحيح للمنافسة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من اتصالات وتقنية