تقارير و تحليلات

8.52 مليار ريال إنفاق المستهلكين عبر نقاط البيع في أسبوع.. "الفنادق" المرتفع الوحيد

سجل إنفاق المستهلكين عبر نقاط البيع في السعودية خلال الأسبوع الماضي المنتهي في التاسع من يناير، تراجعا بنحو 20.7 في المائة، مقارنة بالأسبوع السابق له المنتهي في الثاني من يناير.

وبحسب رصد وحدة التقارير في صحيفة "الاقتصادية"، استند إلى بيانات البنك المركزي السعودي "ساما"، بلغ إنفاق المستهلكين خلال الأسبوع المنتهي في التاسع من يناير نحو 8.52 مليار ريال، مقارنة بنحو 10.74 مليار ريال للأسبوع الذي سبقه، وبفارق بلغ 2.22 مليار ريال.

ويأتي التراجع في إنفاق المستهلكين عبر نقاط البيع للأسبوع الماضي بعد تسجيله مستوى قياسيا للأسبوع الذي سبقه، ورغم التراجع إلا أن معدل الإنفاق أعلى من متوسط آخر الأسابيع الثمانية السابقة البالغ نحو 8.27 مليار ريال.

وحول أداء القطاعات مقارنة بالأسبوع الذي سبقه، فتراجعت جميع القطاعات باستثناء قطاع الفنادق، الذي سجل نموا بنحو 14.2 في المائة، إذ بلغ الإنفاق عبر نقاط البيع نحو 276.7 مليون ريال، وهو حجم قياسي بحسب البيانات الأسبوعية المتوافرة.

وتصدر قطاع التعليم التراجعات بنحو 59.6 في المائة ومبيعات بلغت 62.1 مليون ريال، تلاه قطاع الملابس والأحذية بعد تراجعه 32.8 في المائة ومبيعات 752.5 مليون ريال.

ويأتي ثالثا قطاع الأثاث المتراجع 29.8 في المائة ومبيعات 339.5 مليون ريال، ثم الترفيه والثقافة، وكذلك قطاع الأطعمة والمشروبات.

وحول القطاعات الأكثر إنفاقا من حيث النسبة، تراجعت مبيعات قطاع المطاعم والمقاهي، وهو يشكل 14.7 في المائة من إجمالي مبيعات أجهزة نقاط البيع، ليسجل تراجعا بنحو 8.1 في المائة، ومبيعات 1.25 مليار ريال، وكذلك تراجع قطاع الأطعمة والمشروبات بنحو 23.5 في المائة، ليبلغ 1.2 مليار ريال.

إلى ذلك، تراجعت أعداد العمليات المنفذة عبر أجهزة نقاط البيع خلال الأسبوع الماضي بنحو 10.1 في المائة لتبلغ نحو 81.58 مليون عملية لجميع القطاعات مقارنة نحو 90.69 مليون عملية للأسبوع الذي سبقه.

ويأتي تزايد مبيعات نقاط البيع للعام الحالي بعد إلزامية القطاعات التجارية بتوفير وسائل الدفع الإلكتروني من خلال خطط برنامج التحول الوطني لمكافحة التستر، التي شملت جميع القطاعات التجارية بنهاية أغسطس من العام الماضي 2020.

وحدة التقارير الاقتصادية

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات