أخبار

"تويتر" و"فيسبوك" تضعان تحذيرات على تغريدات لترمب باعتبارها مضللة

"تويتر" و"فيسبوك" تضعان تحذيرات على تغريدات لترمب باعتبارها مضللة

وضعت شركتا فيسبوك وتويتر علامة على بعض منشورات الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بشأن الانتخابات الرئاسية فيما يتواصل فرز الأصوات، في اختبار حقيقي لقواعدهما الخاصة بالتعامل مع المعلومات المضللة والادعاءات المبكرة بالفوز.

وتخضع الشركتان لتدقيق شديد بشأن أسلوب مراقبة نشر المعلومات الكاذبة والمخالفات المتعلقة بالانتخابات على منصتيهما. وفي الأسابيع التي سبقت انتخابات أمس الثلاثاء تعهدتا باتخاذ إجراءات بشأن منشورات أي مرشح يحاول إعلان فوزه مبكرا، بحسب "رويترز".

وأخفى موقع تويتر تغريدة لترامب تقول "نتقدم بفارق كبير لكنهم يحاولون سرقة الانتخابات" خلف علامة تشير أنها قد تكون مضللة وقيد قدرة المستخدمين على مشاركة المنشور.

كما أضاف موقع فيسبوك أيضا علامة إلى نفس المنشور تقول "قد تكون النتائج النهائية مختلفة عن فرز الأصوات الأولية فيما يتواصل فرز الأصوات لأيام أو أسابيع".

لكن تويتر لم يضع علامة على منشور آخر قال فيه ترامب إنه سيدلي ببيان وأضاف "فوز كبير!". وقالت متحدثة إن السبب في ذلك هو أن اللغة كانت غامضة وغير واضحة فيما يتعلق بالانتصار المزعوم.

وأضاف فيسبوك إشعارا إلى هذا المنشور يقول "لا يزال يتم فرز الأصوات. الفائز في الانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2020 لم يعرف بعد".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار