الصحة

لقاح أمريكي رابع يصل المرحلة الأخيرة من التجارب السريرية.. البداية بـ 60 ألف شخص في 3 قارات

أصبحت شركة "جونسون اند جونسون" مجموعة الأدوية الرابعة التي تطلق في الولايات المتحدة المرحلة الثالثة من تجربة سريرية على لقاح تجريبي مضاد لوباء كوفيد-19 عبر جرعة واحدة، يشارك فيها ستون ألف شخص موزعين على ثلاث قارات.
وإذا تبيّن أن النتائج إيجابية، تأمل الشركة في تقديم طلب ترخيص بشكل عاجل للوكالة الأميركية للدواء "مطلع العام2021"، وفق ما جاء في البيان.
ووفقا للفرنسية، كانت شركة "موديرنا" للتكنولوجيا الحيوية الأولى في الولايات المتحدة التي أطلقت في يوليو، المرحلة الثالثة من تجربة سريرية يُفترض أن تقيّم فعالية اللقاح على نطاق واسع مع آلاف المتطوّعين. وتلتها شركة "فايزر" وشريكتها "بايونتك" ثمّ "أسترازينيكا".
وقال مدير المعهد الأميركي للأمراض المعدية الدكتور أنطوني فاوتشي في بيان منفصل إن واقع أن هناك أربعة لقاحات تجريبية في هذه المرحلة المتقدمة من التطوير، بعد أقلّ من ثمانية أشهر من اكتشاف الفيروس، هو أمر "غير مسبوق".
وأضاف "من المرجّح أن نحتاج إلى أشكال مختلفة من اللقاح للاستجابة إلى الحاجات على المستوى العالمي".
وأشارت شركة "جونسون اند جونسون" التي تعهّدت بتوزيع اللقاح من دون تحقيق أرباح، إلى "مواصلة تكثيف طاقاتها الإنتاجية" ولا تزال تأمل في التمكن من توزيع مليار جرعة من اللقاح سنوياً.
ووعد الرئيس الأميركي دونالد ترامب من جهته، الجمعة بانتاج مئة مليون جرعة من اللقاح ضد كوفيد-19 قبل نهاية العام وما يكفي لتطعيم 330 مليون أميركي بحلول أبريل 2021.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الصحة