الطاقة- النفط

ليبيا: انخفاض حاد في إيرادات النفط والغاز خلال يوليو.. بلغت 38.2 مليون دولار

أعلنت المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا تسجيل انخفاض حاد في إيرادات مبيعات النفط والغاز والمكثفات لشهر يوليو الفائت مقارنة بالشهر نفسه في العام الماضي.
وقالت المؤسسة، في بيان على موقعها الالكتروني اليوم، إن الإيرادات خلال هذا الشهر بلغت 38.2 مليون دولار، مسجلة بذلك تراجعا كبيراً مقارنة بإيرادات شهر يوليو 2019 والتي بلغت 2.1 مليار دولار.
وبحسب "الألمانية" وفق المؤسسة، تعتبر هذه العائدات أدنى ايرادات شهرية يتم تسجيلها خلال هذا العام، حيث سجلت المؤسسة الوطنية للنفط 24.7 مليون دولار فقط من مبيعات النفط الخام و12.8 مليون دولار فقط من مبيعات الغاز والمكثفات و346ر647  دولار من مبيعات البتروكيماويات.
وقالت المؤسسة إنها سلجت ارتفاعا طفيفا في الإيرادات  خلال شهر أغسطس الماضي بعد أن تم وقف الحصار لفترة مؤقتة وبشكل محدود والسماح لها بشحن كمية من النفط الخام من الخزانات الموجودة في ميناء السدرة.
وأشارت إلى أن الإيرادات خلال شهر أ غسطس الماضي  فاقت بقليل 90 مليون دولار، مقارنة بـ 2 مليار دولار من نفس الشهر خلال العام الماضي .
ولفتت إلى أنها سجلت 74.4 مليون دولار من مبيعات النفط الخام، و14.7 مليون دولار من مبيعات الغاز والمكثفات، و204 ر829 دولار من مبيعات البتروكيمياويات.
وطبقا للمؤسسة ، كلّفت الاقفالات غير القانونية والضارة الدولة الليبية نحو 10 مليارات دولار إلى الآن، وهي تُعد خسارة فادحة خصوصا في ظِلّ الأزمة الوطنية الحالية.
وصرّح رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط المهندس مصطفى صنع الله بأن الدولة الليبية لا تزال تتكبد خسائر فادحة فقط لخدمة المصالح الخارجية والسياسية.
وأكد أن إقفالات النفط غير القانونية تستمر في التسبب في تداعيات كارثية على الاقتصاد الوطني ومصدر قوت الليبيين.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط