الأخيرة

لتعويض خسائرها .. شركات طيران تنفذ رحلات دون هبوط

تمتد الرحلات الجوية على مدار سبع ساعات.

حققت شركة الخطوط الجوية الأسترالية "كانتاس" حلم كثيرين من عشاق السفر، الذين اضطروا إلى إلغاء مشاريع رحلاتهم هذا العام، لتفشي وباء كوفيد - 19 حول العالم، وما رافق ذلك من إغلاق وتشديد للإجراءات المفروضة على التنقل، وذلك من خلال إطلاقها رحلات "غريبة" تروي عطش هؤلاء الأشخاص.
وأعلنت "كانتاس" أخيرا، خططا لتنظيم رحلات تمتد على مدار سبع ساعات، تمر خلالها الطائرة على مناظر خلابة، دون أن تهبط في أي مطار.
وحسبما ذكرت شبكة "سي إن إن" الأمريكية، فإن رحلات "كانتاس" ستشمل التحليق فوق كوينزلاند وجولد كوست ونيو ساوث ويلز، هذا إلى جانب عدد من المناطق النائية في البلاد.
وسيتمكن المسافرون من الاستمتاع بمشاهدة مناطق الجذب السياحي الشهيرة في أستراليا مثل، ميناء سيدني، الحيد المرجاني العظيم، وشاطئ بوندي، كما ستوفر الشركة للركاب برنامجا ترفيهيا منوعا يتضمن مشاركة شخصيات مشهورة.
وستخصص لمثل هذه الرحلات طائرات من طراز "بوينج 787 دريملاينر"، التي عادة ما تستخدم في الرحلات الجوية العابرة للقارات، وتتميز بنوافذها الكبيرة، الأمر الذي يجعلها مثالية للمشاهدة من ارتفاع 30 ألف قدم.
ووفق "كانتاس"، فقد بيعت 134 تذكرة على مختلف الدرجات للرحلة المزمع تسييرها في العاشر من تشرين الأول (أكتوبر) المقبل، التي يراوح ثمن الواحدة منها بين 566 و2734 دولارا أمريكيا، حجزت خلال عشر دقائق فقط من إعلانها.
وشهدت القارة الآسيوية تجارب مماثلة لتلك الخاصة بـ"كانتاس"، إذ سيرت شركة "إيفا"، التي تتخذ من تايوان مقرا لها، رحلات جوية دون هبوط، كما قدمت شركة ANA اليابانية التجربة ذاتها عبر رحلة قصيرة استمتع خلالها الركاب بمشاهدة المناظر الجميلة في اليابان.
ومن المقرر أن تنطلق رحلة أخرى اليوم من مطار تايبيه، ستمكن 120 شخصا من مشاهدة جزيرة جيجو الكورية الجنوبية من الجو، كما تدرس الخطوط الجوية السنغافورية أيضا تنظيم رحلات مشابهة ابتداء من أكتوبر المقبل.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة