الطاقة- النفط

أوبك: صناعة النفط الصخري الأمريكية تستفيد من تعافي أسعار النفط

أظهرت تقديرات معدلة لمنظمة الدول المصدرة للبترول (أوبك) أن صناعة النفط الصخري الأمريكية تضررت بصورة أقل مما كانت المنظمة تتوقعه سابقا من تراجع الطلب والأسعار خلال الفترة الماضية، كما أوضحت أن تعافي الأسعار مؤخرا أعطى دفعة لشركات الحفر.

وبدلا من التراجع بنسبة 7% في هذا الربع كما كانت تتوقع أوبك في الشهر الماضي، أصبحت المنظمة تتوقع الآن أن يسجل إنتاج النفط الأمريكي ارتفاعا طفيفا. وسجلت العقود الآجلة للنفط الخام أعلى مستوى في خمسة أشهر هذا الأسبوع فوق 45 دولارا للبرميل.

ووصفت وكالة "بلومبرج" للأنباء هذا بأنه بمثابة تذكير للمنظمة، التي قادت مع حلفائها أسعار النفط إلى التعافي من تداعيات كورونا عن طريق خفض الإنتاج، بأن هذه الاستراتيجية التي تدعم إيرادات دول المنظمة توفر أيضا شريان الحياة لمنافسيها.

كما تؤكد المراجعة صحة قرار أوبك بالتخلص التدريجي من جزء من التخفيضات بداية من هذا الشهر، لتتمكن من استعادة جزء من حصتها في السوق التي ربما تخسرها لصالح النفط الصخري ومنتجين آخرين.

وقالت أمانة المنظمة في تقريرها الشهري حول السوق :"من المتوقع أن يبدأ إنتاج النفط الخام في الربع الثالث من عام 2020 في التعافي بداية من أغسطس".

وقالت أوبك في تقريرها إن متوسط إنتاج الولايات المتحدة من السوائل النفطية سيبلغ في المتوسط 16.4مليون برميل في اليوم في هذا الربع، وأن إجمالي الإمدادات من خارج المنظمة ستبلغ في المتوسط 60 مليون في اليوم أي بأكثر بـ810 آلاف برميل عما توقعته الشهر الماضي.

 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط