تقارير و تحليلات

الصناديق الاستثمارية تسجل صافي مبيعات في الأسهم السعودية للشهر الثالث بإجمالي 558.7 مليون ريال

حققت صناديق الاستثمار المرخص لها من هيئة السوق المالية صافي مبيعات في سوق الأسهم السعودية، بنهاية تموز(يوليو) الماضي للشهر الثالث على التوالي.
وبحسب رصد وحدة التقارير في صحيفة "الاقتصادية"، استند إلى بيانات السوق المالية السعودية "تداول"، حققت الصناديق الاستثمارية خلال الأشهر الثلاثة الماضية صافي خسارة بلغ نحو 558.7 مليون ريال.
كما حققت الصناديق خلال يوليو الماضي صافي مبيعات بلغ 115.5 مليون ريال، بعد تحقيق مشتريات بنحو 1.57 مليار ريال ومبيعات 1.69 مليار ريال، كذلك حققت صافي مبيعات في يونيو الماضي 359.4 مليون ريال، وأيضا نحو 83.8 مليون ريال مبيعات صافية في شهر مايو.
وبحسب الرصد، فإن تحقيق الصناديق صافي مبيعات للشهر الثالث على التوالي، يأتي بعد ارتفاع متواصل لمكررات السوق، التي بلغت نحو 21 مرة مستثناة من الشركات الخاسرة، كذلك مواصلة أرباح الشركات بالتراجع ولا سيما القيادي منها.
من جهة أخرى، تراجعت نسبة ملكية الصناديق الاستثمارية للأسهم الحرة بنهاية يوليو الماضي إلى أدنى مستوى منذ بداية العام، حيث بلغت نسبة الملكية نحو 11.02 في المائة، مقارنة بالشهر السابق له عند 11.12 في المائة.
في حين بلغت قيمة ملكية الصناديق الاستثمارية في سوق الأسهم المحلية نحو 171.6 مليار ريال في يوليو، مقارنة بنحو 168.16 مليار ريال ليونيو، في حين تراجعت قيمة الملكية عما كانت عليه نهاية العام الماضي عند 204.5 مليار ريال.
وبالنسبة إلى بقية المستثمرين في السوق السعودية، بلغت ملكية الأفراد بجميع فئاتهم 41.18 في المائة بنهاية يوليو الماضي، كذلك بلغت ملكية المستثمرين الخليجيين 2.24 في المائة، بينما بلغت ملكية الأجانب نحو 12.45 في المائة، وبمقارنتها بنهاية العام الماضي، نجد أن ملكيتهم 40.69 في المائة و2.69 في المائة و12.73 في المائة على التوالي.
وكانت السوق السعودية حققت مكاسب بنحو 26 في المائة منذ قاع مارس الماضي حتى نهاية جلسة الأسبوع الماضي، حيث دفعت هذه المكاسب بالأسهم إلى اقتراب المؤشر الرئيس من مستويات 7500 نقطة، في حين لا يزال المؤشر على تراجع مقارنة بمطلع العام بنحو 10.6 في المائة.

وحدة التقارير الاقتصادية

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من تقارير و تحليلات