أخبار اقتصادية- عالمية

رغم ارتفاع مبيعات التجزئة.. اقتصاد أمريكا لا يزال يعاني مع صعود معدل البطالة

ارتفعت مبيعات التجزئة في الولايات المتحدة بأكثر من المتوقع في يونيو لكن التعافي الاقتصادي الوليد لا يزال مهددا بارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا مجددا وصعود معدل البطالة، وفقا لـ"رويترز".
وقالت وزارة التجارة الأمريكية اليوم إن مبيعات التجزئة ارتفعت 7.5 في المائة الشهر الماضي وذلك إضافة لارتفاعها في مايو بنسبة 18.2 في المائة وهي أكبر زيادة منذ بدء الحكومة في تتبع السلسلة في عام 1992.
وفي تقرير منفصل، قالت وزارة العمل الأمريكية اليوم إن إجمالي الطلبات الجديدة للحصول على إعانة البطالة الحكومية بلغ 1.30 مليون في الأسبوع المنتهي في 11 يوليو، بما يمثل انخفاضا طفيفا من 1.31 مليون في الأسبوع السابق.
وارتفعت الطلبات إلى ذروة تاريخية عند 6.867 مليون في أواخر مارس. وحتى الآن، فإنها تظل تقريبا مثلي أعلى نقطة سجلتها خلال الركود الكبير في الفترة بين عامي 2007 و2009.
ويقول خبراء اقتصاديون إن طلبات إعانة البطالة تبقى مرتفعة بسبب موجة ثانية من عمليات التسريح التي قد تتزايد مع كبح انتشار كوفيد-19 للطلب وتزايد حالات الإفلاس خاصة في قطاع التجزئة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية