الرياضة

مغادرة تاوامبا بـ 3 ملايين دولار

فتحت إدارة نادي التعاون الباب للكاميروني لياندر تاوامبا ووكيل أعماله لمغادرة النادي، شريطة حصولها على مردود مالي لا يقل عن ثلاثة ملايين دولار من أي ناد محلي أو خارجي.
وفعلت إدارة التعاون في أيار (مايو) الماضي، عقد اللاعب قبل أن يمضي عامه الثاني، حيث يوجد في عقده خيار أفضلية التجديد لموسم ثالث، لكن اللاعب رفض التوقيع على استمارة التمديد قبل تحسين عقده.
وعلمت "الاقتصادية"، أن إدارة التعاون وتاوامبا وصلا إلى طريق مسدود، وأن الطرفين لن يكون بمقدورهما العمل مجددا خلال فترة استكمال دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، أو الموسم الأخير من عقده، بسبب تصرفات اللاعب الأخيرة، أبرزها: الظهور الإعلامي المتكرر، عرض اللاعب على عدد من الأندية من قبل وكيل أعماله، متابعة اللاعب لحسابات أندية، وإلغاء حسابات لها علاقة بناديه.
ويشترط تاوامبا على إدارة التعاون زيادة مليون دولار العام الأخير من عقده، الذي مدد حسب بند الأفضلية مع منحه امتيازات مالية لكل هدف يسجله أو يتسبب فيه ومكافأة لكل فوز يكون المتسبب فيه.
ولم يشارك توامبا في أي مران للفريق منذ الأول من تموز (يوليو) الحالي، حيث يكمل اليوم غيابه الـ15 عن التدريب دون إذن مشروع.
يذكر أن تاوامبا، الذي لم يغادر بريدة خلال فترة تعليق الأنشطة الرياضية وإيقاف التدريبات الجماعية، يملك عرضين محليين أحدهما مغر، وعرضا ثالثا خليجيا.
ويحتل التعاون المركز السادس في سلم ترتيب فرق الدوري برصيد 32 نقطة، إضافة إلى مشاركته في النسخة الحالية من دوري أبطال آسيا.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة