أخبار اقتصادية- عالمية

شركة ملابس الرؤساء «بروكس براذرز» ‫تستسلم للجائحة بإعلان إفلاسها

حققت الشركة 991 مليون دولار مبيعات في 2019.

تقدمت شركة الملابس الأمريكية "بروكس براذرز"، بطلب الحماية من الإفلاس، معلنة استمرارها في البحث عن مشترين.
شركة التجزئة الأمريكية العريقة، التي تأسست في عام 1818، وكانت دائما تعتز بأن 40 رئيسا أمريكيا وعددا لا يحصى من المصرفيين الاستثماريين ارتدوا منتجاتها، أكدت أن إيجار متاجرها أصبح عبئا، ولا سيما بعد أن أدى الوباء إلى انهيار عمليات البيع.
وقال متحدث باسم الشركة التي توجد في الأسواق منذ أكثر من 202 عام "إنه خلال العام الماضي، كان مجلس إدارة "بروكس براذرز"، وفريق القيادة، والمستشارون الماليون والقانونيون يقيمون خيارات استراتيجية مختلفة لتحديد مكانة الشركة، لتحقيق النجاح في المستقبل، بما في ذلك البيع المحتمل للأعمال".
وأضاف "خلال هذه المراجعة الاستراتيجية، انتشر فيروس كورونا المستجد، ودمر إلى حد كبير طموحات الشركة، وأوقع خسائر في أعمالنا".
ووفقا لـ"سي إن بي سي"، جذبت العلامة التجارية اهتماما كبيرا لشرائح واسعة من المشترين، بما في ذلك Authentic Brands المرخصة للعلامة التجارية، لكن كثيرين فضلوا شراء العلامة التجارية مع عدد أقل من المتاجر.
وفي أوائل أبريل الماضي، بدأت الشركة في تقييم متاجرها في أمريكا الشمالية البالغ عددها 250 متجرا تقريبا لاختيار ما سيتم إغلاقه، إذ قررت بالفعل إغلاق نحو 51، وهو قرار تنسبه إلى الوباء.
وبدأت عمليات الإغلاق بالفعل، ونقلت الشركة المخزون من المتاجر المستهدفة إلى مراكز التوزيع، فيما يواصل بائع التجزئة خططه لإعادة فتح أغلبية المتاجر التي أغلقها بسبب الوباء.
وتمتلك الشركة العالمية أكثر من 500 متجر حول العالم ويعمل فيها 4025 شخصا.
وقال المتحدث "نحن بصدد تحديد المالك المناسب أو المالكين لقيادة علامتنا التجارية الشهيرة في المستقبل"، مضيفا "من المهم أن يتماشى أي مشتر محتمل مع قيمنا الأساسية وثقافتنا وطموحاتنا، سيتم توفير مزيد من التفاصيل حول عملية البيع في الأيام المقبلة".
وحققت "بروكس براذرز" أكثر من 991 مليون دولار من المبيعات في العام الماضي، كان ما يقرب من 20 في المائة منها عبر الإنترنت، كما أن لديها اتفاقيات بيع بالجملة مع تجار التجزئة.
وبحلول 15 أغسطس، ستوقف عملها في منشآت في ماساتشوستس ونورث كارولاينا ونيويورك، حيث تنتج هذه المنشآت نحو 7 في المائة من سلع العلامة التجارية. و"بروكس براذرز" هي أحدث شركة تجزئة تستسلم للوباء، وتتبع ذلك "نيمان ماركوس" و"جيه كرو" و"جي سي بيني"، التي قدمت جميعا طلبات للحماية من الدائنين في الأشهر القليلة الماضية.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية