الأخيرة

كمامة ذكية تتصل بالهاتف وتترجم إلى 8 لغات

ارتداء الكمامة من أهم الإجراءات للوقاية من كورونا. "أ.ب"

استثمر كثير من الشركات الإقبال الكبير على الكمامة في ظل تفشي فيروس كورونا، وأبدع في إنتاجها بميزات مختلفة.
وعملت شركة يابانية على تطوير كمامة جديدة بميزات إضافية، تصبح كجهاز تقني متطور، بحسب ما نشرته مجلة National Interest الأمريكية.
الكمامة المعروفة باسم C-Mask، ستكون مصنوعة من البلاستيك ويمكن ارتداؤها فوق الكمامة العادية، وتتميز بأنه يمكنها الاتصال بالهاتف الذكي عن طريق "البلوتوث" أو تطبيق خاص على الحاسب اللوحي، لتتيح لمستخدمه خاصية فريدة تتسم بالقدرة على ترجمة اللغة اليابانية إلى ثماني لغات، إضافة إلى إمكانية تحويل الكلام المنطوق إلى رسائل نصية.
وأفادت الشركة المنتجة Donut Robotics بأنها ستقوم بشحن أول خمسة آلاف كمامة ذكية إلى الأسواق اليابانية في أيلول (سبتمبر) المقبل، على أن تقوم لاحقا بشحنها إلى أسواق أوروبا والولايات المتحدة والصين.
وسيصل سعر الكمامة الواحدة إلى 40 دولارا، على أن يكون للشركة دخل آخر يرتبط بالتطبيقات التي يمكن تحميلها على الكمامة.
وتعد الكمامات جزءا من الإجراءات الاحترازية التي توصي بها منظمة الصحة العالمية، وتصدر أغلبية الدول تعليمات صارمة بشأن ارتدائها داخل بعض المنشآت، التي يوجد فيها عدد كبير من الناس، لتجنب انتشار فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي "جائحة".
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الأخيرة