أسواق الأسهم- الخليجية

تراجع معظم الأسواق الخليجية .. والبنوك تضغط على بورصتي الإمارات

نزل مؤشر دبي 0.9 في المائة بضغط تراجع سهم "الإمارات دبي الوطني".

تراجعت معظم الأسواق الخليجية أمس، وأغلقت بورصتا الإمارات على انخفاض بفعل أسهم القطاع المصرفي بعدما عدلت وكالة موديز للتصنيفات الائتمانية نظرتها المستقبلية لبعض بنوكها، في حين عانت البورصة المصرية عمليات بيع في الأسهم القيادية، وفقا لـ"رويترز".
ونزل مؤشر دبي 0.9 في المائة ليسجل 2059 نقطة، وتراجع سهم بنك الإمارات دبي الوطني 3.9 في المائة، في أكبر انخفاض ليوم واحد منذ أيار (مايو)، بينما هبط سهم بنك دبي الإسلامي 2.5 في المائة.
وهبطت قطاعات البنوك، والخدمات 3.1 و0.3 في المائة، بينما ارتفعت قطاعات الاستثمار والخدمات المالية 0.7 في المائة، والسلع الاستهلاكية 0.6 في المائة، والعقارات 0.6 في المائة.
وانخفض مؤشر أبوظبي 0.2 في المائة إلى 4335 نقطة، متأثرا بنزول سهم "اتصالات" 0.7 في المائة وتراجع سهم بنك أبوظبي التجاري 0.6 في المائة. وهبطت أسهم "الدار العقارية" 2.2 في المائة، و"دانة غاز" 1.4 في المائة، ومصرف أبوظبي الإسلامي 0.8 في المائة، و"اتصالات" 0.7 في المائة.
وتراجع مؤشر قطر 0.4 في المائة إلى 9285 نقطة مع نزول سهم مصرف قطر الإسلامي 1.2 في المائة وهبوط سهم "صناعات قطر" المنتجة للبتروكيماويات 0.7 في المائة.
واستقر مؤشر البحرين عند 1275 نقطة. وزاد مؤشر مسقط 0.3 في المائة إلى 3525 نقطة. وصعد مؤشر الكويت 0.7 في المائة إلى 5482 نقطة.
وفي القاهرة، تراجع المؤشر الرئيس للبورصة المصرية 0.3 في المائة إلى 10824 نقطة. ونزل سهم البنك التجاري الدولي 0.4 في المائة وهبط سهم "السويدي إليكتريك" 2.1 في المائة. وتجاوز عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في أكبر بلد عربي من حيث عدد السكان 50 ألف حالة.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- الخليجية