الطاقة- النفط

النفط يهبط 0.6% بفعل مخاوف من تضخم المخزونات الأمريكية

تراجعت أسعار النفط اليوم الأربعاء متأثرة بمخاوف بشأن الطلب على الوقود بسبب زيادات في حالات الإصابة بفيروس كورونا وقفزة جديدة في مخزونات الخام في الولايات المتحدة رفعتها إلى أعلى مستوى على الإطلاق.
وأنهت عقود خام برنت القياسي العالمي جلسة التداول منخفضة 25 سنتا أو 0.6 بالمئة، لتسجل عند التسوية 40.71 دولار للبرميل، وذلك بحسب رويترز.
وهبطت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط 42 سنتا، أو 1.1 بالمئة، لتبلغ عند التسوية 37.96 دولار للبرميل.
وأظهرت بيانات حكومية اليوم أن مخزونات الخام الأمريكية ارتفعت إلى مستوى قياسي الأسبوع الماضي، لثاني أسبوع على التوالي، لتصل إلى أكثر من 539 مليون برميل.
وقال جين مكجيليان نائب رئيس بحوث السوق في تراديشن انريجي في ستامفورد بولاية كونيتيكت "هبوط السوق اليوم يبدو أنه مرتبط بالزيادة التي رأيناها في مخزونات الخام واستمرار مخاوف الطلب بسبب فيروس كورونا."
"السوق تحاول معرفة ما إذا كانت لديها قوة كافية لاستئناف موجة الصعود الذي رفعتها فوق أعلى مستويات في ثلاثة أشهر".
واشارت بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إلى أن الطلب على الوقود في الولايات المتحدة انخفض بنسبة 20 في المئة على مدار الأسابيع الأربعة الماضية مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.
وهبط إنتاج النفط الأمريكي 600 ألف برميل يوميا الأسبوع الماضي إلى 10.5 مليون برميل يوميا، وهو أدنى مستوى له منذ مارس آذار 2018 .
لكن مشترين للخام ومحللين قالوا إن منتجي النفط الصخري في الولايات المتحدة من المتوقع أن يستعيدوا حوالي نصف مليون برميل يوميا من إنتاج الخام بحلول نهاية يونيو حزيران.
 

إنشرها

سمات

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- النفط