أخبار اقتصادية- عالمية

العالم يتعافى من كورونا.. فتح الأماكن العامة في أوروبا ورفع الطوارئ في اليابان

أودى فيروس كورونا المستجد بنحو 345 ألف شخص في العالم، في ما يأتي آخر مستجدات انتشاره والتدابير والأحداث المحيطة به:
رفعت اليابان حال الطوارىء في آخر المناطق التي كانت لا تزال سارية فيها وخصوصا العاصمة طوكيو. وكان هذا الاجراء يتيح للسلطات اليابانية حض السكان على ملازمة منازلهم من دون إجبارهم على ذلك.
تمكن سكان مدريد وبرشلونة في اسبانيا من العودة الى المتنزهات والارصفة فيما تمكن سكان المناطق الاخرى الاقل تضررا بالوباء من العودة الى الشواطىء. وأعيد ايضا فتح الارصفة في اليونان ومقاطعة بافاريا.
من جانبها، أعادت ايطاليا فتح أحواض السباحة وقاعات الرياضة.
وأعادت العاصمة الأوكرانية كييف فتح المترو المغلق منذ نحو عشرة اسابيع، فيما أعادت ايران فتح المزارات الشيعية الرئيسية.
أودى فيروس كورونا المستجدّ بما لا يقل عن 344 الفا و964 شخصاً في العالم منذ بدء تفشيه في الصين في كانون الاول/ديسمبر، وفق تعداد أجرته وكالة فرانس برس استناداً إلى مصادر رسميّة الساعة 11,00 ت غ الاثنين.
وتبقى الولايات المتحدة البلد الأكثر تضرراً مع 97722 وفاة، تليها المملكة المتحدة (36793 وفاة) ثم إيطاليا (32785) وإسبانيا (28752) وفرنسا (28367) والبرازيل (22666).
تصدر الرئيس النمساوي الكسندر فان در بيلين الصفحات الأولى لصحف بلاده لانتهاكه العزل. وقد رصدته دورية للشرطة فيما كان يجلس بعيد منتصف ليل الاحد مع زوجته وصديقين له على رصيف مطعم ايطالي في وسط فيينا بعد الساعة 23,00، موعد الاغلاق الالزامي.
عدلت أكبر البنوك في منطقة اليورو عن دفع نحو 27.5 مليار يورو من أرباح الأسهم، تلبية لشروط المشرفين عليها في زمن الوباء.
تسبب الوباء بتراجع سعر البطيخ الفاخر في يوباري، في جزيرة هوكايدو اليابانية. وبلغ سعر بطيختين الاثنين 120 الف ين (1025 يورو) في حين كان السعر القياسي العام الفائت خمسة ملايين ين (42 الفا و700 يورو).
وعزا مسؤول هذا التراجع الكبير الى ان الوباء يبعد الزبائن الاثرياء الذين يتنافسون عادة على شراء هذه الثمار الفاخرة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية