الصحة

نجاح أولي لاختبارات بشرية على لقاح لكورونا في الصين

أظهرت دراسة نشرت اليوم الجمعة أن لقاحا محتملا للعلاج من فيروس كورونا "سارس-كوف2-" قد أظهر فعالية بشكل جزئي على الأقل في اختبارات على البشر.
ووفقا لدراسة لمعهد بكين للتكنولوجيا الحيوية، وتم نشرها في مجلة ذا لانسيت الطبية، أثبتت المادة الفعالة "أيه دي-5إن كوف" أنها آمنة وجيدة التحمل فيما يسمى بتجربة المرحلة الأولى.
وكتب معدو الدراسة أن المادة "أيه دي5 الموجهة للقاح كوفيد19- تتمتع بالتحمل والمناعة طوال 28 يوما بعد التطعيم".
وأظهرت الدراسة أنه يحدث استجابة مناعية لفيروس "سارس-كوف2-" في الجسم البشري. ومن الضرروي إجراء المزيد من الاختبارات لمعرفة ما إذا كان رد الفعل ذلك سيمنع أيضا من العدوى بالفيروس.
وقال الأستاذ الجامعي وي تشين المسؤول عن الدراسة في بكين إن "هذه النتائج تمثل مرحلة مهمة".
وقال وي تشين إن جرعة واحدة من "أيه دي-5إن كوف " كانت كافية لإنتاج مضادات حيوية محايدة ومحددة للفيروس وتعادل رد الفعل للخلايا الدفاعية الخاصة (خلايا تي) في الأشخاص الخاضعين للاختبار خلال 14 يوما.
وأوصى على الرغم من ذلك بضرورة أن يتم تفسير ذلك "بحذر".

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الصحة