أخبار

138 إصابة كورونا جديدة في السعودية.. والصحة تشدد على البقاء في المنازل

أعلنت وزارة الصحة قبل قليل 82 حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا الجديد "كوفيد 19"  ليصل عدد الحالات النشطة إلى 2016 حالة.
وأوضحت الوزارة أن إجمالي الحالات المسجلة في المملكة حتى هذه اللحظة بلغ 2605 حالة حتى الآن، تعافت منها 551 حالة.
وعصر اليوم أعلن متحدث الصحة الدكتور محمد العبدالعالي عن تسجيل (138) حالة إصابة جديدة مجددا التوصية لكل من لديه أعراض أو يرغب في التقييم استخدام خدمة التقييم الذاتي في تطبيق موعد، أو الاستفسار أو الاستشارة على رقم مركز اتصال الصحة 937 على مدار الساعة.
من جانبه أكد المتحدث باسم وزارة الشؤون البلدية والقروية نايف العتيبي أن الوزارة حشدت جميع إمكانياتها بمتابعة مستمرة من معالي الوزير ماجد بن عبدالله الحقيل من خلال منظومة متكاملة في الإصحاح البيئي سواء على مستوى الرقابة الصحية أو التعقيم والتطهير والنظافة.
وبين أن مراقبي الوزارة قاموا خلال الفترة الماضية بأكثر من 130 ألف جولة رقابية بهدف التأكد من سلامة الغذاء ، وعدم وجود تجمعات لدى المتسوقين أو عدم الملامسة وذلك بإلزام الأسواق بوضع ملصقات تبين خطورة التقارب والتحذير منها وخطورته في انتشار فيروس كورونا ، إلى جانب الإجراءات التفتيشية على العمالة التي تعمل في هذه المحلات.
وبشأن التعقيم والتطهير والنظافة أوضح العتيبي أن الوزارة قامت بتعقيم وتطهير أكثر من 66 ألف موقع ، وتم التركيز على الأماكن التي يمكن أن يرتادها الناس في أوقات السماح مثل الأسواق أو الأدوات التي من الممكن أن يلامسها ويستخدمها الجميع مثل عربات التسوق وسلال التسوق وأجهزة الصراف الآلي.
ودعا الجميع إلى أهمية الاتصال على الرقم 940 في حال وجود أي ملاحظة تخص سلامة الغذاء أو الممارسات الصحية في جميع المحلات والإبلاغ عنها ، موصيا على أهمية استخدام الكمامات والقفازات والتخلص منها بطريقة آمنة من خلال الحاويات المخصصة لها لكي يتم نقلها إلى المرادم بصورة آنية .
وأوضح أن الأمانات التابعة للوزارة قامت بإنشاء أكثر من 16 ألف سوق مؤقت للتسهيل على المتسوقين وللتخفيف على الأسواق الرئيسية .
من جهته أوضح المتحدث باسم وزارة السياحة المهندس أنس الصليع أنه إنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولى العهد -حفظهما الله- عملت وزارة السياحة بالتعاون مع عدد من الجهات منها وزارة الخارجية وزارة الصحة وزارة التعليم وهيئة الطيران المدني على تأمين جميع الاحتياجات اللازمة لسلامة المواطنين عند عودتهم للمملكة من الخارج،
وبين المهندس الصليع أن وزارة السياحة تعمل على تجهيز دور الإيواء ومنشآتها كافة لاستضافة المواطنين عند عودتهم، حيث تم تجهيز أكثر من 11 ألف غرفة في الفنادق والوحدات السكنية، وتوفير وتجهيز أعداد احتياطية لاستخدامها متى ما دعت الحاجة لها.
وأشار إلى أن هناك توجيهات ومتابعة من معالي وزير السياحة لتنفيذ أعمال الرقابة والتفتيش الدوري لتحقيق أعلى مستويات الخدمة وسلامة المواطنين.
وحيال مهام الوزارة تجاه المواطنين الذي يرغبون في العودة إلى المملكة بين المتحدث باسم وزارة السياحة أن الوزارة تعمل على تقديم خدمات مرافق الإيواء السياحي والغرف المتاحة بشكل مجاني لجميع المواطنين بدون استثناء ، وذلك بالتنسيق مع منشآت الإيواء السياحي لتقديم الخدمات على أعلى مستوى إضافة إلى أعمال الرقابة الميدانية للتأكد من تطبيق جميع المعايير والاشتراطات اللازمة للتسكين ، مشيرا إلى أن هناك أعمالا رقابية لضمان وضبط الجودة عند تسليم هذه المنشآت.
وأكد أن الوزارة تعمل يدًا بيد مع جميع الجهات ذات العلاقة لتطبيق أفضل المعايير الدولية في الأمن والسلامة والمعايير والاشتراطات الصحية لمكافحة انتشار العدوى بهدف سلامة المواطنين خلال فترة إقامتهم .
وأفاد المهندس الصليع أن وزارة السياحة قامت بتجهيز غرفة عمليات عالية المستوى مزودة بأحدث التقنيات ومشكلة من فرق ذات العلاقة وتعمل على مدار الساعة لاستقبال الملاحظات وطلبات الخدمة التي يحتاجها النزيل عند إقامته وتلبيتها دون أي تقصير ، مبينا أن هناك أعمالا ميدانية لمفتشين مرتبطة بشكل مباشر مع النزلاء لضمان تحقيق أعلى مستويات الخدمة والتجاوب الفوري مع ما يرد من قبلهم من ملاحظات .
وقال " قمنا بفتح خدمات إلكترونية وقناة تواصل عبر الرقم 930 للتجاوب بشكل فعال مع كل ما يرد إلى الوزارة لتلبية احتياجات المواطن خلال فترة إقامته " مثمنا تفاعل المستثمرين الكبير مع الوزارة بشأن تقديم منشآتهم تلبية لهذا الواجب الوطني بشكل مجاني ، معربا عن ثقته بأن هناك المزيد الذي سيقدم في الفترات القادمة ، مشيرا إلى أنه يمكن الاتصال والاستفسار عن هذه المبادرة عبر الاتصال بالرقم 930 أو من خلال قنوات التواصل الأخرى.

 

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار