الناس

4 برامج عن بُعد تعزز التلاحم الأسري والتعايش المجتمعي

أطلقت أكاديمية الحوار للتدريب التابعة لمركز الملك عبدالعزيز للحوار الوطني، مبادرة لتعزيز ثقافة الحوار في المجتمع وتقوية الروابط بين أفراد الأسرة، متمثلة في أربعة برامج تدريبية مجانية عن بُعد في مسار "الحوار الأسري".
وأوضحت الأكاديمية في بيان لها، أن البرامج التدريبية، تهدف إلى تنمية مهارات المشاركين في الحوار الأسري واتجاهاتهم نحوه بما يعزز من تلاحم الأسرة واكتسابها قيم التلاحم الوطني والتعايش المجتمعي.
ويأتي تنظيم البرامج سعيا من المركز إلى تعزيز ثقافة الحوار في المجتمع، واستمرارا لسلسلة المشاريع التي أطلقتها الأكاديمية للتدريب على نشر ثقافة الحوار، في ظل تفاعل المركز بإكمال مسيرته بتنمية المهارات الحوارية عن بُعد، كما يعد الحوار والتواصل الإلكتروني بديلين فاعلين عن الحوار المباشر، وعن الحضور إلى مقر المركز، في ظل التدابير التي اتخذها للتصدي لفيروس كورونا والخطوات الحثيثة والفاعلة تجاه تعزيز الصحة العامة.
وتستعرض البرامج عددا من المحاور؛ منها: تحديد مفهوم الأسرة وتوضيح أهميتها في المجتمع ووظائفها وأركانها، وتحديد مقومات نجاح الأسرة ومعوقاته، والتعرف على مفهوم الحوار الأسري، وتوضيح أهمية الحوار بين أفراد الأسرة.
وتناقش البرامج أهم معوقات الحوار الأسري وتعداد العوامل المؤثرة فيه، وتحليل واقع الحوار الأسري في المملكة.
يذكر أن برنامج الحوار الأسري يشكل فرصة ثمينة لمشاركة المعرفة وتبادل الخبرات وتقريب وجهات النظر، وتقوية الروابط بين أفراد الأسرة، كما يفتح آفاقا للتقارب واكتشاف الميول وصقل شخصيات الأبناء ويعزز الثقة بالنفس. ودعت الأكاديمية الراغبين والراغبات في التسجيل، إلى زيارة موقعها الإلكتروني.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الناس