أخبار اقتصادية- عالمية

الذهب يرتفع مستفيدا من تراجع الدولار لأدنى مستوى في أسبوع

الذهب يرتفع 1.29 في المائة إلى 1655.70 دولار للأوقية.

تحولت أسعار الذهب للارتفاع أمس، مستفيدة من خسائر الدولار الأمريكي عقب صدور بيانات اقتصادية أمريكية.
وكشفت بيانات اقتصادية عن ارتفاع حاد لطلبات إعانة البطالة في الولايات المتحدة خلال الأسبوع الماضي، فيما تراجع عجز الميزان التجاري الأمريكي بنحو 9 في المائة خلال الشهر المنصرم، في حين أكدت البيانات نمو أكبر اقتصاد حول العالم بنحو 2.1 في المائة خلال الربع الأخير من العام الماضي.
وكان المعدن النفيس قد تراجع في وقت سابق من التعاملات وسط تسارع المستثمرين للحصول على السيولة النقدية، حيث تتجاوز مخاوف أزمة "كورونا" التحفيز الأمريكي المقرر بقيمة تريليوني دولار لمكافحة التأثير الاقتصادي لـ"الوباء".
وبحسب "رويترز"، ارتفع سعر العقود الآجلة لمعدن الذهب تسليم شهر حزيران (يونيو) بنحو 1.29 في المائة بما يعادل 22 دولارا إلى 1655.70 دولار للأوقية بعد أن سجل مستوى 1612 دولارا للأوقية في وقت سابق من التداولات، وارتفع سعر التسليم الفوري للمعدن الأصفر بنحو 0.9 في المائة بما يعادل 14.50 دولار إلى مستوى 1631.78 دولار للأوقية.
وقال إليا سبيفاك، محلل سوق الصرف في "ديلي فيكس": "لا توجد قصة نمو إيجابي هنا لحين استئناف الشركات لعملها، وقد يشهد ذلك تراجعا لجميع تلك الأصول، التي استفادت من إعلان التحفيز أخيرا من جانب مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي، بما في ذلك الذهب مجددا".
وأعلن المركزي الأمريكي الإثنين الماضي، أنه سيشتري سندات بأعداد مفتوحة وسيساند القروض المباشرة للشركات في أحدث سلسلة من الخطوات على صعيد السياسة، التي جرى اتخاذها على مدى الأيام العشرة الفائتة لتهدئة الأسواق ودعم الاقتصاد.
وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، انخفض البلاديوم في التعاملات الفورية 3 في المائة إلى 2247.57 دولار للأوقية، بعد أن ارتفع نحو 20 في المائة في الجلسة السابقة حين سجل أفضل مكسب يومي منذ 1997 إذ فاقم إعلان حالة عزل في جنوب إفريقيا، وهي منتج كبير للمعدن المخاوف بشأن الإمدادات.
ونزل البلاتين 1.5 في المائة إلى 726.77 دولار للأوقية، بينما تراجعت الفضة 1 في المائة إلى 14.29 دولار للأوقية.
وفي أسواق العملات، هبط الدولار الأمريكي إلى أدنى مستوى في أسبوع أمام سلة من العملات الرئيسة بعد بيانات أظهرت قفزة لم يسبق لها مثيل في عدد الأمريكيين الذين قدموا طلبات إعانة البطالة وسط إغلاق الشركات في أرجاء البلاد في محاولة لوقف انتشار فيروس "كورونا".
وقفز عدد الأمريكيين الذين قدموا طلبات إعانة البطالة إلى مستوى قياسي فوق ثلاثة ملايين الأسبوع الماضي.
وهبط مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأمريكية أمام سلة من ست عملات رئيسة، إلى 99.92 وهو أدنى مستوى له منذ الـ18 من مارس، وصعد اليورو 0.85 في المائة أمام العملة الخضراء إلى 1.0972 دولار، وهو أعلى مستوى أيضا منذ الـ18 من مارس، وهبط الدولار 1.53 في المائة أمام العملة اليابانية إلى 109.49 ين، وقفز الدولار الأسترالي 1.3 في المائة إلى 0.6036 دولار أمريكي.
إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- عالمية