عقارات- محلية

«العقاري» يودع 1.44 مليار ريال في حسابات مستفيدي «سكني» لشهر مارس

400 مليون ريال قيمة دعم أرباح عقود التمويل العقاري المدعوم في مارس.

أودع صندوق التنمية العقارية، 1449 مليون ريال في حسابات مستفيدي "سكني" من وزارة الإسكان وصندوق التنمية العقارية، وذلك عن شهر آذار (مارس) الجاري.
وأكد منصور بن ماضي المشرف العام على صندوق التنمية العقارية أمس، أن هذا الإيداع يأتي التزاما من الصندوق العقاري تجاه المواطنين المستفيدين، ونظرا للظروف الاستثنائية والاحترازية التي تنتهجها الدولة.
وقال: "بمتابعة من ماجد الحقيل وزير الإسكان رئيس مجلس إدارة الصندوق، التي تتضمن مراعاة مصالح المواطنين المستفيدين من القرض العقاري المدعوم، بدأ الصندوق مبكرا في إيداع 1.44 مليار ريال في حسابات مستفيدي سكني، وذلك عبارة عن أرباح عقود "التمويل المدعوم" ومبادراته لشهر آذار (مارس) الحالي قبل موعده المعتاد شهريا".
وأوضح ابن ماضي، أن 400 مليون ريال من إجمالي الدعم لشهر آذار (مارس) الحالي خصصت دعما لأرباح عقود التمويل العقاري المدعوم، فيما جاءت 927 مليون ريال لمستفيدي مبادرة دعم العسكريين ممن هم في الخدمة، و122 مليون ريال لمبادرة دعم المدنيين، مبينا أن إجمالي المبالغ، التي أودعت في الربع الأول من العام الحالي لمستفيدي القرض المدعوم ومبادراته بلغت نحو 4.84 مليار ريال.
وأفاد بأن تقديم إيداع الدعم لشهر آذار (مارس) يأتي تأكيدا من "سكني" على التزامه الوطني في تمكين المواطن من السكن، مشيدا بالجهود التمويلية والسكنية المبذولة من منظومة الإسكان وتعاون الجهات التمويلية في تسريع إيداع الدعم لهذا الشهر، لافتا إلى أن إجمالي المبالغ التي أودعت في حسابات المستفيدين من "القرض المدعوم" ومبادراته منذ إعلان التحول 2017 حتى شهر آذار (مارس) الحالي بلغت نحو 17 مليارا و947 مليون ريال.
وأشاد المشرف العام على الصندوق، بالتكاملية واحترافية الكوادر البشرية وفن إدارة العمل عن بعد خلال هذه الفترة من قبل منظومة الإسكان والجهات التمويلية، التي بدورها أسهمت في استمرارية الإنجاز اليومي في دعم رحلة المستفيد إلكترونيا لحصوله على السكن بكل يسر وسهولة.
يذكر أن صندوق التنمية العقارية هيأ أكثر من 30 خدمة إلكترونية وخدمة المستشار العقاري ومركز العناية بالمستفيد وقنوات التواصل الاجتماعي على مدار الساعة للرد على جميع الاستفسارات والأسئلة عن كل ما يتعلق بالبرامج والمبادرات والحلول التمويلية والسكنية، كما تعمل إدارته عن بعد لمساندة أو تقديم الدعم للمستفيدين إلكترونيا.
إلى ذلك، أتاح برنامج "سكني" التابع لوزارة الإسكان للمستفيدين، إمكانية حجز وإصدار عرض الأسعار للوحدات السكنية تحت الإنشاء إلكترونيا، عبر موقعه الإلكتروني، إضافة إلى تطبيق "سكني" للأجهزة الذكية، اللذين يقدمان عديدا من الخدمات والتسهيلات التي من شأنها تمكين المستفيدين من الحصول على الخيار السكني المتوافق مع رغباتهم وقدراتهم بشكل إلكتروني وفوري على مدار الساعة دون الحاجة إلى زيارة مكاتب خدمة المستفيدين أو أحد فروع الوزارة.
ويمكن للمستفيد من برامج وزارة الإسكان والصندوق العقاري بعد تسجيل الدخول في تطبيق سكني، الذهاب إلى خانة (اختيار المنتجات السكنية)، ومن ثم تحديد نوع الخيار (وحدات تحت الإنشاء)، ومن ثم اختيار المشروع المراد معرفة أسعار وحداته السكنية، ومن الموقع الإلكتروني أيضا يمكن اختيار (منتج وحدات تحت الإنشاء) من خيار (الحلول السكنية) ومن ثم استعراض المشاريع كافة، ثم حجز الوحدة السكنية المتوافقة مع رغباته وتطلعاته ثم طباعة نموذج عرض السعر دون أي تدخل بشري.
ومن أبرز الخدمات التي تتيحها المنصة خدمة الاستحقاق الفوري، التي تمكن تسجيل الأسر التي تنطبق عليها شروط الدعم السكني وظهور حالة الاستحقاق بشكل فوري، بما يمكنها من الحصول على الخيار السكني دون الحاجة إلى الانتظار، وكذلك استعراض الخيارات والمشاريع وتفاصيلها من حيث مواقعها ونماذجها.


إنشرها

أضف تعليق

المزيد من عقارات- محلية