سفر وسياحة

مخاوف من تراجع كبير في عائدات السياحة الإيطالية بسبب كورونا

توقع اتحاد السياحة الإيطالي تراجع عدد الليالي السياحية للإيطاليين والأجانب في إيطاليا ، وسط مخاوف من مواجهة قطاع السياحة الإيطالي خطر التعرض للشلل بسبب تداعيات انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، في الوقت الذي أعربت فيه اتحادات سياحية عن أسفها بسبب التراجع الكبير في عدد الحجوزات بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء "الألمانية".
وبحسب تقديرات اتحاد السياحة الإيطالي فإنه من المتوقع انخفاض عدد الليالي السياحية للإيطاليين والأجانب في إيطاليا خلال الفترة من مارس الحالي إلى مايو المقبل بواقع 31.6 مليون ليلة، وهو ما يعني انخفاض عائدات قطاع السياحة بمبلغ 7.4 مليار يورو (8.2 مليار دولار) خلال الفترة نفسها، مشيرا إلى أن هذه التقديرات متحفظة.
وبحسب أحدث البيانات المتاحة والخاصة بعام 2018 فقد بلغ إجمالي عدد الليالي السياحية في إيطاليا في ذلك العام نحو 430 مليون ليلة.
وفي حال عدم تغير الأرقام مقارنة بعام 2018 فإن حالات الإلغاء التي يتوقعها اتحاد السياحة الإيطالي خلال الأشهر الثلاثة المقبلة تمثل حوالي 7% من إجمالي عدد الليالي السياحية سنويا.
يذكر ان إيطاليا تواجه أسوأ انتشار لفيروس كورونا في أوروبا حيث وصل عدد المصابين حتى مساء أمس إلى أكثر من 2500 حالة وعدد الوفيات إلى 79 حالة.
ويتركز انتشار الفيروس في إقليمي لومباردي وفينيتو في شمال إيطاليا حيث توجد مدن ميلانو وفينسيا وهما من المقاصد السياحية والاقتصادية التقليدية في إيطاليا.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من سفر وسياحة