أسواق الأسهم- العالمية

الأسهم الأوروبية تصعد بعد خفض المركزي الأمريكي سعر الفائدة

ارتفعت الأسهم الأوروبية اليوم مع مراهنة المستثمرين على المزيد من التحفيز النقدي من بنوك مركزية كبرى بعد أن خفض مجلس الاحتياطي الاتحادي الأمريكي أسعار الفائدة في خطوة طارئة لتخفيف الآثار الاقتصادية لتفشي فيروس كورونا بحسب ما ذكرت "رويترز".
واستبق المركزي الأمريكي نظرائه في مجموعة الدول الصناعية السبع الكبرى إلى خفض تكاليف الاقتراض بمقدار نصف نقطة مئوية بعد وقت قصير من قول المجموعة إنها مستعدة لاتخاذ اجراءات، بما في ذلك اجراءات على صعيد المالية العامة حيثما تكون ملائمة.
وأنهى المؤشر ستوكس 600 الأوروبي جلسة التداول مرتفعا 1.4 في المائة بعد أن كان قفز بما يصل إلى 3.3 في المائة عقب خفض المركزي الأمريكي أسعار الفائدة.
وأشارت البنوك المركزية في بريطانيا واليابان وفرنسا أيضا إلى استعدادها لتيسير اجراءات السياسة النقدية بعد موجة المبيعات التي اجتاحت أسواق الأسهم العالمية الأسبوع الماضي وقضت على أكثر من خمسة تريليونات دولار.
وأنهت أسهم شركات السفر والترفيه المرتبطة بالنمو جلسة التداول مرتفعة 1.5 في المائة لترتد عن ثماني جلسات متتالية من الخسائر أثارتها قيود واسعة على السفر لاحتواء انتشار فيروس كورونا.
وأغلقت مؤشرات كل القطاعات الأوروبية على مكاسب، عدا قطاع البنوك الذي أغلق منخفضا واحدا في في المائة.
وما زال المؤشر ستوكس 600 القياسي منخفضا حوالي 12 في المائة عن ذروته التي سجلها في فبراير، وهو ما يعكس حجم الضرر الذي يتوقعه المستثمرون من انتشار فيروس كورونا.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أسواق الأسهم- العالمية