أخبار اقتصادية- محلية

إطلاق صندوق الضمان الصحي بنهاية 2020


أفصح لـ"الاقتصادية" شباب الغامدي أمين عام مجلس الضمان الصحي التعاوني، عن إطلاق صندوق الضمان الصحي بنهاية 2020، الذي يهدف إلى تمكين الفئات المستفيدة من خلال استقطاع جزء من الرسوم التي تؤخذ من القطاع، للصرف على الحالات التي تزيد على حدود التغطية التأمينية.
وبين على هامش لقائه مع ممثلي شركات التأمين في مقر غرفة الشرقية أمس، أن هناك حالات تنتهي تغطيتها التأمينية، وتكون شركة التأمين خارج مسؤوليتها، في حين إن الصندوق يضمن علاج هذه الفئات، ما يقلل المخاطر على الشركات.
وأوضح أن الصندوق سيكون معنيا فقط بالمستفيد النهائي وليس شركات التأمين، لافتا إلى أن التأمين لا يستطيع أن يغطي أكثر من حدود الوثيقة الحالية البالغة 500 الف ريال.
وأشار إلى أن الصندوق سيكون من الرسوم التي يحصل عليها المجلس، وتودع في حساب يدار من قبل شركة تستهدف المريض الذي قد يستهلك حدود الوثيقة التأمينية، وبذا ستتم تغطية التكاليف الزائدة.
واوضح أن قطاع التأمين الصحي الخاص في المملكة يشهد نموا ملحوظا، من المتوقع أن يستمر هذا النمو حتى 2030، فقبل عشرة أعوام كان حجمه عشرة مليارات ريال، أما حاليا وصل الى 20 مليار ريال، ويتوقع خلال 2030 سيتضاعف ثلاث مرات عن هذا الرقم.
وذكر أن استراتيجية المجلس تتضمن خطة إطلاق المنصة الإلكترونية الموحدة لخدمات التأمين الصحي (uniplat)، وخطة مشروع تطبيق إلزامية معايير الترميز الطبي للخدمات الصحية والتصنيف للمنشآت لبناء خريطة طريق لـ (VBHC).
ولفت إلى أن المجلس يعكف حاليا على تنظيم عديد من اللقاءات مع مقدمي خدمات الرعاية الصحية في القطاع الخاص في مختلف مناطق المملكة تهدف إلى تعزيز الشراكة الاستراتيجية مع الجهات ذات العلاقة بما يحقق تهيئة قطاع التأمين الصحي الخاص لمواكبة تطوير صناعة سوق التأمين الصحي.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من أخبار اقتصادية- محلية