الرياضة

أمرابط: سألعب .. الطبيب: مخاطرة كبيرة

أمرابط

أصر المغربي نورالدين أمرابط لاعب فريق النصر لكرة القدم، على المشاركة في نزال الأهلي اليوم في الجولة الـ20 في دوري كأس محمد بن سلمان للمحترفين، مؤكدا تحمله خطورة هذه الخطوة ونتائجها، في ظل الإصابة التي يعانيها.
وأبدى أمرابط رغبة جادة في المشاركة في المباراة التي وصفها بالمهمة من خلال حاجة الفريقين للنقاط حتى يبقيان حظوظهما قائمة للمنافسة على اللقب، مقترحا أن يكون ضمن قائمة البدلاء والاستعانة بخدماته حسب ظروف المباراة.
ويعاني اللاعب تمزقا في العضلة الأمامية من الدرجة الثانية تعرض له خلال مباراة الحزم 2 /0 في الجولة الـ20، ويحتاج من عشرة أيام إلى 14 يوما راحة قبل أن يعود إلى المشاركة من جديد في التدريبات الجماعية.
وكان أمرابط قد قطع الراحة الممنوحة له من الجهاز الطبي، وفاجأ زملاءه اللاعبين والمدرب البرتغالي روي فيتوريا عندما حضر وشارك في تدريب أمس.
يشار إلى أن الجهاز الطبي أوضح أن مشاركة أمرابط في المباراة يعد مخاطرة كبيرة، إلا أن المصادر أكدت أن إصرار اللاعب وتأكيده على قدرته على اللعب قد تضعه ضمن القائمة المختارة.
ولفتت المصادر ذاتها إلى أن فيتوريا ضم 21 لاعبا لمعسكر المباراة، لكن تتطلب اللوائح أن يستبعد لاعبا، مشيرة إلى أن ذلك سيتحدد بشكل نهائي خلال اجتماعه الفني مع اللاعبين، مبينة أن أمرابط ربما يكون المرشح للمغادرة إذا لم يتجاوب الجهاز الفني مع إصراره على اللعب، علما أن فيتوريا استبعد الرباعي المصاب عبدالله مادو، عبدالله الخيبري، فراس البريكان، وعبدالعزيز الجبرين من حساباته تماما لهذه المباراة.
واستعان فيتوريا بفيديو خلال مران، أمس، الختامي، شرح فيه نقاط ضعف وقوة الأهلي، وأخضع اللاعبين إلى تدريبات لياقية خفيفة، بجانب تنفيذ عديد من الجمل التكتيكية أبرزها الكرات الثابتة لاستغلالها وإيجاد مزيد من الفرص والتسجيل من خلالها.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الرياضة