الطاقة- الطاقة المتجددة

"باناسونيك" تتخارج من شراكة مع "تسلا" لإنتاج خلايا شمسية

تعتزم شركة باناسونيك التخارج من إنتاج الخلايا الشمسية من مصنع تسلا بنيويورك في أحدث مؤشر على أن الشراكة التي يسودها التوتر مع باناسونيك التي كانت المورد الوحيد للبطاريات لشركة صناعة السيارات الكهربائية الأمريكية تقترب من نهايتها.
وبحسب (رويترز) يعزز التحرك من الضبابية التي تكتنف الأنشطة الشمسية لتسلا التي تخضع لتدقيق بالفعل، إذ تقلصت كثيرا منذ أن اشترتها مقابل 2.6 مليار دولار في عام 2016.
وأبلغت تسلا ولاية نيويورك أن انسحاب باناسونيك "لن يكون له أي تأثير على العمليات الحالية لتسلا".
ويأتي الانسحاب في الوقت الذي تتحرك فيه باناسونيك سريعا للتخارج من أنشطة لا تدر ربحا فيما يواجه تحولها الاستراتيجي للمكونات من الاجهزة الإلكترونية للمستهلكين صعوبات في أن يقود نمو الأرباح.
وهذا مؤشر جديد على انفراط الشراكة مع الشركة الأمريكية التي تتجه لتوسيع عدد موردي البطاريات ليشمل "إل.جي تشيم" الكورية الجنوبية و"كونتيمبوراري أمبيريكس" تكنولوجي الصينية.
وقال مصدر مطلع إن باناسونيك تُبقي على مشروع مشترك لبطاريات السيارات مع تسلا بولاية نيفادا الأمريكية، والذي أعلن للتو عن أول ربح فصلي بعد سنوات من مشكلات وتأجيلات الإنتاج.
وطلب المصدر عدم نشر اسمه لأن المعلومات ليست معلنة. وامتنعت باناسونيك عن التعليق. ولم يتسن الوصول إلى تسلا للحصول على تعقيب بعد ساعات العمل الاعتيادية في الولايات المتحدة.

إنشرها

أضف تعليق

المزيد من الطاقة- الطاقة المتجددة